الشأن السوري

بالفيديو|| المعارضة تكشف اللثام عن اقوى كمين نفذته بحق القوات الروسية الخاصة شرقي إدلب

نشرت معرفات الجبهة الوطنية للتحرير، التي اندمجت مؤخراً بالجيش الوطني المدعوم تركياً، اليوم الأربعاء، مقطعاً مصوراً يظهر تصدي عناصر الفصيل لمحاولة تقدم لقوات النظام مدعومة بقوات روسية، وتأثير سرية القناصات التابعة لهم على صدّ محاولة التقدم.

وأفاد مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في إدلب، نور الدين محمد، بأنه قد حاولت مجموعة من القوات الخاصة الروسية التقدم، على جبهة بلدة إعجاز بريف إدلب الشرقي، لتقوم عناصر الجبهة الوطنية، بنصب كمين وتوزيع عناصر سرية القناصات لصدّ التقدم وذلك بتاريخ 3 من شهر سبتمبر/أيلول من العام الحالي.

ولفت مراسلنا أيضاً، بأن العملية أسفرت عن مقتل جندي روسي وإصابة عدد آخرين بجروح متفاوتة.

وأوضح، بأنه استطاعت قوات الجبهة الوطنية للتحرير من الاستيلاء على مقتنيات الجندي الروسي الذي قتل، مع بقاء جثته فترة طويلة تمكنت القوات الروسية وقوات النظام سحبها بعد قصف عنيف استهدف المنطقة.

الجدير بالذكر أن قوات النظام السوري بدعم من الميليشيات الإيرانية وبتغطية جوية روسية، ماتزال تحاول التقدم على قرى وبلدات بريف إدلب الجنوبي الشرقي، تمكنت من السيطرة مؤخراً على قرى الزرزو و أم الخلاخيل وتل خزنة.

الطيران المروحي يُدمّر آخر مشفى جراحي في كفرنبل

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق