الشأن السوري

بعد الاتفاقيات الأخيرة.. إيران تتغلغل وتبدأ التشييع بمناطق سيطرة “قسد”

قال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في ديرالزور وريفها، عبدالرحمن أحمد، إنَّ مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية “قسد” تشهد انتشاراً واسعاً لجمعيات تتبع لإيران بذريعة إقامة النشاطات الاجتماعية الترفيهية ومشاريع العناية بالأطفال.

وأضاف مراسلنا أن النشاطات الإيرانية التوسعية تجري في مناطق “قسد” لاسيما في ريفي ديرالزور والحسكة، تحت غطاء منظمة “المودة”.

منوّهاً بأن منظمة “المودة” تعود إلى عناصر تابعين للنظام السوري، والتي يشرف عليها بشكل مباشر المدعو “سعد سلو”، وهو من أحد المتشيعين الجدد في مدينة الحسكة، ويعرف على الصعيد المحلي بالصيت السيء.

وأشار مراسلنا إلى أن المنظمة قامت بنشاط لدعم الطفولة، وذلك بافتتاح روضة للأطفال في بلدة الصور شمالي ديرالزور، كما وقامت بتوزيع سلل إغاثية بريف ديرالزور الشرقي.

تجدر الإشارة بالذكر هنا إلى أن إيران تقوم بدعم العديد من الجمعيات الخيرية داخل مدينة ديرالزور، ولعلّ أشهرها جمعية البر والخدمات الاجتماعية.

إيران تستملك مناطق جديدة في ديرالزور.. وشبكة محليّة تُحدد نقاط التمركز

النظام السوري يحرّض أهالي دير الزور على طرد الأمريكيين ومن يساعدهم

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق