الشأن السوري

برلماني بحكومة النظام السوري يكشف سبب التقنين الكهربائي الجنوني.. فما علاقة روسيا!

كشف النائب بمجلس الشعب التابع لحكومة النظام السوري، خلال الآونة الأخيرة، عن سبب زيادة ساعات التقنين في التيار الكهربائي ضمن مناطق سيطرة النظام السوري.

وقال النائب، وضاح مراد، في منشور نشره على حسابه في “فيس بوك” وتداولته المنصات الموالية للنظام السورية:” تم سحب مليون ومئتا ألف متر مكعب من الغاز المخصص لتوليد الكهرباء وإعطاؤها لمستثمري سماد حمص.. والمواطن يعيش في الظلام.. شكرًا عماد خميس”، في إشارة منه إلى رئيس مجلس الوزراء الحالي في حكومة النظام السوري.

وتابع مراد في منشور آخر:” اليوم كان وزير الكهرباء في مجلس الشعب وكانت مداخلتي هي سؤالي له عن كمية الغاز المسحوبة وأجاب إجابة دبلوماسية مع الاعتراف بسحب هذه الكمية، ومن الآخر السيد الوزير مغلوب على أمره وليس بيده شيء حيال الموضوع”.

واتهم مراد حكومة النظام السوري بالوقوف وراء التقنين الكهربائي المفاجئ والمجحف بحق الشعب على حساب مستثمري معامل السماد في حمص، أي روسيا كونها اعلنت قبل عامين عبر نائب رئيس الوزراء “ديميتري روغوزين” عن اتفاقها مع النظام السوري على استثمار وإعادة تفعيل حقول الفوسفات بهدف إنتاج الأسمدة وغيرها وتصديرها.

ويرزح المواطن السوري في مناطق سيطرة النظام تحت ضغط انقطاع جنوني في التيار الكهربائي على الرغم من أن أكثر من المناطق التي سيطر عليها النظام السوري مؤخرًا تعتبر مدمرة بشكل كلي أو جزئي ولا يصلها التيار الكهربائي، مما يعني منطقيًا وجود وفرة بإنتاج التيار الكهربائي وتوزيعه، ولكن تواجه العديد من المناطق انقطاعًا في التيار الكهربائي يزيد عن 15 ساعة يوميًا.

 

النظام السوري يعلن رسمياً تطبيق التقنين الكهربائي بالعاصمة دمشق

كهرباء حماة ترفع ساعات التقنين، وتعطي منطقتي “سلحب ومصياف” نصف حصّة المحافظة من الكهرباء

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق