الشأن السوري

“اليونسيف” تعرب عن حزنها لمقتل أطفال بتل رفعت في حلب

أعربت منظمة “اليونيسيف” عن حزنها إزاء الأنباء التي تحدثت عن مقتل 8 أطفال وإصابة 8 آخرين في منطقة تل رفعت بريف حلب.

وقال “تيد شيبان”، مدير اليونيسف الإقليمي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، أنّ جميع أولئك الأطفال كانوا دون سن الخامسة عشر، مشيراً إلى أنّه مع هذه الهجمات يصل عدد الأطفال القتلى في شمال سوريا إلى 34 على الأقل خلال الأربع أسابيع الماضية.

وبيّنت اليونيسف أنّ على كافة أطراف النزاع في سوريا تذكر واجب حماية الأطفال في كافة الأوقات، وأكّدت أنّ الأطفال ليسوا هدفًا، وأولئك الذين يقتلون الأطفال عمداً سيتعرضون للمساءلة.

وكانت الأمم المتحدة في تقارير سابقة قدّ تحققت حتى شهر سبتمبر الماضى من وقوع 1792 انتهاكًا خطيرًا لحقوق الطفل، فى هذا العام وحده، وأشارت إلى أنّ هذه الانتهاكات تشمل مقتل الأطفال وجرحهم وتجنيدهم أو خطفهم، إضافةً إلى هجمات على المدارس والمرافق الصحية.

ومن جهتها حمّلت ميليشيا “قسد”، للقوات التركية سبب وقوع هذه الإصابات، وذلك بيان لها نشرته أمس الإثنين، وجاء فيه، “نحن في مجلس سوريا الديمقراطية ندين وبأشد العبارات هذه المجزرة التي أضيفت إلى سجل المجازر المرتكبة من قبل حكومة العدالة والتنمية بحق شعبنا في شمال وشرق سوريا”.

3122019 1

اقرأ أيضاً :

تقرير “اليونسيف” يذكر أرقاماً ضخمة لمصير 15 مليون طفل في الشرق الأوسط وسوريا

الأمم المتحدة: “أكثر من 11 مليون سوري منهم 6 ملايين نازح بحاجة إلى المساعدة”، والتفاصيل

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق