سلايد رئيسي

كيف تفاعل محبي الفنان المصري “شعبان عبد الرحيم” مع خبر وفاته

توفي اليوم المطرب الشعبي المصري “شعبان عبد الرحيم”، صاحب الأغنية المشهورة “أنا بكره إسرائيل”، عن عمر يناهز 62 عامًا.

ونقل خبر وفاة الفنان المصري، نجله ظهر اليوم من مشفى “المعادي العسكري” في مصر، حيث تحدث عن تعرض والده لوعكة صحيّة منذ مدّة نقل على إثرها إلى المشفى، ليفارق الحياة هناك.

وكان الفنان “شعبان عبد الرحيم” الملقب من قبل محبيه “بشعبولا” قد أحيا إحدى الحفلات بالمملكة العربية السعودية ضمن حفلات “ليالي المحروسة” بموسم الرياض، قبل أيام، وهو جالس على كرسي متحرك نظراً لإصابته بمشكلة في العظام.

وعقب الإعلان عن وفاته، تصدر وسم باسم الفنان الراحل، الترند المصري بموقع تويتر، وسط تفاعل كبير، وكتب الشاعر إسلام خليل عبر صفحته على موقع “فيسبوك” : “مات رفيق حياتي ومشواري الفني أخويا وأبويا وصاحبي أغلى وأعز الناس على قلبي شعبان عبد الرحيم”.

ونعت المخرجة المصرية “ندى بسيوني” الفنان عبر تويتر قائلةً: ” البقاء لله في وفاة الفنان شعبان عبدالرحيم، رحمة الله عليه وأسكنه فسيح جناته، ربنا يرحمه كان ابن بلد طيب وقلب أبيض”.

وبدورها علقت الفنانة اللبنانية “هيفا وهبي” قائلةً: “رحم الله الفنان الشعبي المصري شعبان عبدالرحيم وأسكنه فسيح جناته، عزائي لذويه وجميع محبيه”

وولد الفنان المصري في عام 1957 في حي الشرابية في القاهرة واسمه الحقيقي “قاسم” ولكنه أختار اسم “شعبان” بالوسط الفني نسبة إلى ولادته في شهر شعبان.

واشتهر بأغانيه الشعبية التي كان يغنيها بطريقته الخاصّة، والتي لاقت رواجاً لدى جمهوره ومحبيه، لبساطة كلماته وألحانه التي كان يؤلفها بنفسه، ومن أشهر أغانيه “أنا بكره إسرائيل” و “هبطل السجاير”.

وشارك في بعض الأعمال الدرامية منها فيلم “مواطن ومخبر وحرامي” من إخراج داود عبد السيد و”فلاح في الكونغرس” إخراج فهمي الشرقاوي، إضافة لعدد من المسرحيات مع الممثل سمير غانم، كما كانت له تجربة بمجال تقديم البرامج التلفزيونية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق