سياسية

خارجية النظام السوري تدين انتقادات أمريكا لممارسات الصين بحق مسلمي الإيغور!

أدانت وزارة الخارجية والمغتربين التابعة للنظام السوري، اليوم الأربعاء، القرارات الصادرة عن مجلس الشيوخ الأمريكي، معتبرةً إيّاها “تدخلاً سافراً” من قبل الولايات المتحدة الأمريكية في الشؤون الداخلية للصين.

وقال مصدر مسؤول من الوزارة في تصريحٍ لوكالة أنباء النظام السوري “سانا”، إنّ “القرار الأخير المسمَّى بقانون سياسة حقوق الإنسان للإيغور لعام 2019″ يناقض الجهود التي تقوم بها حكومة الصين الشعبية لمكافحة الإرهاب والتطرف، وينتهك القانون الدولي”.

وأضاف المصدر: “القرار الجائر الذي اتخذه الكونغرس الأمريكي في 19 تشرين الثاني والحملات الإعلامية التي قادتها الإدارة الأمريكية حول هونغ كونغ تتناقض مع الحق المشروع للدول في الحفاظ على أمنها واستقرارها”.

متابعاً “إن سياسة الحكومة الصينية في منطقة شينجيانغ التي قامت على مكافحة الإرهاب والتطرف والنزعات الانفصالية، أدَّت إلى توقف الأعمال الإرهابية الناجمة عن التطرف الديني في هذه المنطقة، وساهمت في الجهود الدولية لمكافحة الإرهاب”.

وكرر المصدر رفض وإدانة النظام السوري “لقرارات الكونغرس، ولسياسة المعايير المزدوجة التي تنتهجها الولايات المتحدة الأمريكية والحملات التشهيرية المغرضة التي تقوم بها”، مؤكداً على حق الصين في الحفاظ على “سيادتها ووحدة أرضها وشعبها وأمنها وحماية أمن وممتلكات الدولة والأفراد”.

وثائق جديدة، الصين تعمل على “غسل أدمغة” المسلمين الإيغور

ماذا تفعل القوّات الصينية الخاصة في ريفي إدلب واللاذقية ولصالح من تقاتل!!

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق