دولي

فرنسا تشهد غداً أكبر إضراب مفتوح بتاريخ البلاد.. والتفاصيل

يستعدّ العديد من القطاعات الفرنسية للاشتراك في أكبر إضراب مفتوح في تاريخ البلاد، غداً الخميس، احتجاجاً على إصلاحات إدارة الرئيس إيمانويل ماكرون بخصوص الرواتب والتقاليد.

ويأتي الاحتجاج رداً على رغبة ماكرون في تغيير النظام الحالي، المعروف بــ42 خطة تقاعدية قطاعية مختلفة، ولكل منها مستويات مختلفة من الاشتراكات والمزايا، إلى نظام يرتكز على خطة واحدة، ويشمل جميع القطاعات.

فيما يعرف هذا النظام الجديد، بنظام النقاط، حيث يساهم كل عامل بيورو واحد يومياً، ليكون بذلك أجر التقاعد متساوياً بين الجميع عند نهاية الخدمة، وكلٌّ حسب عدد السنوات والأيام التي عملها.

ويشارك في الإضراب موظفو شركتي سكك الحديد، والخطوط الجوية الفرنسية، وأفراد الشرطة، الأطباء، الممرّضون، موظفو قطاع الصحة، الطلاب، موظفو البريد، الموظفون العموميون، المحامون، الفلاحون، طواقم الإسعاف، سائقو سيارات الأجرة، المعلمون، موظفو إنتاج توزيع الكهرباء، وسائقو النقل، وفقاً لوسائل إعلامية.

وشهدت العاصمة الفرنسية باريس، سبتمبر الفائت، إضراباً واسعاً لعمال قطاع المواصلات العامة (مترو، حافلات، ترامواي…) احتجاجاً على مشروع قانون إصلاح معاشات التقاعد.

معارك كلامية بين ماكرون وأوغلو.. والأخير يتهم فرنسا بدعم الإرهاب في سوريا

ماكرون: أمريكا وتركيا يمثلان خطرًا على مصالح أوروبا والناتو ميت سريريًا

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق