سلايد رئيسيسياسية

المقداد: تركيا والسعودية خلف الهجمات الكيماوية بسوريا.. ولدينا أدلة!

حمّل نائب وزير خارجية النظام السوري، فيصل المقداد، كل من المملكة العربية السعودية وتركيا “مسؤولية شنّ الهجمات بالأسلحة الكيميائية في سوريا”، مدعياً أنهما وبمساعدة دول أخرى زودت “التنظيمات الإرهابية” بها.

وجاء اتهام “المقداد” للدولتين في مقابلة على قناة “الميادين”، قال خلالها إنَّ: “تركيا ودولاً عربية منها السعودية زودت تنظيمات إرهابية بموادّ كيميائية لشنّ الهجمات في سوريا، ولدينا أدلة على ذلك”.

وأضاف: “لن نستقبل فريق تحقيق منظمة الأسلحة الكيمائية، ولن نعترف بالتقارير الصادرة عنه، لأنه ينسق مع المجموعات المسلحة ومنظمة الدفاع المدني”، لافتاً إلى أن أمريكا “تهيمن على منظمة حظر الأسلحة الكيميائية وإنها تعمل على تزوير التقارير والتحقيقات”.

ونفى “المقداد” على لسان النظام السوري أي احتفاظ بمخزون الكيميائي لديه، وأضاف: “من يقل ذلك فعليه إخبارنا أين هو تحديداً”.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية قد كشفت في وقت سابق، عن حيازتها أدلة تثبت استخدام النظام السوري للأسلحة الكيميائية في تصعيده الأخير على ريف إدلب.

مركز حقوقي: النظام السوري ينقل مئات المساجين لسجن صيدنايا تمهيدًا للمحاكمات الميدانية

الأسد يجتمع مع وفد روسي.. والطرفان يؤكدان على التصعيد بإدلب والسيطرة على مناطق “قسد”!

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق