الشأن السوري

تحت انظار قوات النظام السوري.. اشتباكات عنيفة بين مقاتلي الميليشيات بحلب

اندلعت اشتباكات عنيفة، اليوم الجمعة، بين مقاتلي آل بري التابعين لميليشيا الدفاع الوطني الرديفة لقوات النظام السوري وأبناء عشيرة البكارة، في حي باب النيرب بمدينة حلب، وسط أنباء عن وقوع إصابات بين الطرفين.

وبحسب مانقلت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في حلب، هديل محمد، أن اشتباكات عنيفة دارت بين الطرفين، استخدم فيها عدة أنواع من الأسلحة وقد عمت أصوات الاشتباكات، مختلف أحياء مدينة حلب القديمة.

وتابعت مراسلتنا أن الأنباء تواردت عن وقوع عدة اصابات بين الطرفين بعضها خطيرة للغاية، هذا مع واستمرار الاشتباكات لعدة ساعات وسط حالة من الخوف والذعر بين ساكني الحي.

وأضافت بأنه تم إغلاق الحي ومنع دخول أو خروج أي شخص منه لأي سبب كان، وسط حالة من الإحتقان بين الطرفين على الرغم من توقف الإشتباكات وسيادة الهدوء الحذر على المنطقة.

وأشارت مراسلتنا، أنه على الرغم من كل أصوات الإشتباك، بالإضافة لوجود حاجز قريب من مدخل الحي، فقد غابت قوات النظام السوري عن المشهد تماماً.

والجدير بالذكر أنَّ مدينة حلب تعاني خلال السنوات الأخيرة من سطوة عناصر ميليشيا “الدفاع الوطني” الرديفة لقوات النظام، والميليشيات الإيرانية والشيعية، وسط انعدام سيطرة قوات النظام السوري على هذه الميليشيات.

 

 

 

قتلى وجرحى باشتباكات بين مقاتلي آل بري والعساسنة في حلب.. والتفاصيل

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق