الشأن السوري

بعد إهداءه ولاية قونيا للبغدادي.. محكمة تركية تصدر حكمها بحق شاب سوري

شهدت مدينة قونيا التركية، 18/سبتمبر الفائت، استنفارًا أمنيًا وحالة رعب بين الأهالي، عقب نشر لاجىء سوري صورة على مواقع التواصل الاجتماعي، يهدي فيها الولاية لــ”أبو بكر البغدادي”، زعيم تنظيم الدولة “داعش”.

وأفادت وسائل إعلام تركية آنذاك، أن السلطات التركية ألقت القبض على شاب سوري نشر صورة مكتوب عليها “مؤسسة الفرقان قريبًا إن شاء الله.. ولاية قونيا”، ويُعرف عن مؤسسة الفرقان بأنها تتبع لتنظيم “داعش”.

وعليه أصدرت محكمة تركية، اليوم الأحد، قراراً بالسجن لمدة 15 عاماً على الشاب السوري المدعو “حسان الخليل”، إثر قيامه بمشاركة صورة التقطها في مدينة قونيا مهديًا إيّاها لزعيم تنظيم “داعش”.

وبحسب وسائل إعلام تركية، فإنه وبعد التحقيقات مع الشاب السوري “حسان”، تبين أنه كان قبل عام في سوريا، وبأنه عمل مع تنظيم إرهابي يتبع لأبو بكر البغدادي، وكان يقدم معلومات للتنظيم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق