الشأن السوري

بعد غضب “بشار الأسد” لعدم بثِّ حواره.. قناة إيطالية تكشف السبب “لم نكلّف الصحفية رسميًا”!!

كشف موقع إيطالي سبب تأجيل الحوار الذي تمَّ إجراءه مع رأس النظام السوري، بشار الأسد، مع قناة “راي 24” الإيطالية، بعد تصويره في نهاية شهر نوفمبر/تشرين الثاني الفائت.

وقالت شبكة (rai 24) عبر موقعها الرسمي، أمس الأحد، إن الصحفية مونيكا ماجوني، التي أجرت المقابلة، لم تُكلّف من الإدارة.

وعلّل المدير التنفيذي للشبكة الإعلامية الإيطالية، فابريزيو ساليني، أنه لهذا السبب لم يكن بالإمكان الاتفاق على موعد للبث بشكل مسبق.

ونشر موقع (أدنيكرسون) تعليقًا على ردّ صفحة (رئاسة الجمهورية السورية) إنَّ “المقابلة مع الرئيس السوري بشار الأسد، التي أجرتها شركة (راي كوم 24)، مونيكا ماجيوني، لم تنفّذ بتكليف من الإدارة. لذلك لم يكن بالإمكان الاتفاق على موعد للبث مسبقاً”.

بدوره، نشر الصحفي والكاتب الإيطالي ومدير “أي دي” الإيطالية، أنجيلو جيمبالا، تعليقًا عبر صفحته على موقع “تويتر” مؤكّدًا عدم نشر القناة للحوار، بسبب عدم تكليف الصحفية بإجراء الحوار.

ويوم أمس، نشرت الصفحة الرسمية لـ(رئاسة الجمهورية) بيانًا قالت من خلاله، إنَّ محطة “RaiNews24” أجرت لقاء مع “بشار الأسد”، في تاريخ 26/11/2019 كما تم الاتفاق على أن يكون البث ليل يوم الاثنين 2/12/2019، لتتخذ المحطة قرار تأجيل البث عدّة مرات بعدها.

وهدد بيان مكتب إعلام رأس النظام “بشار الأسد”، بأنّه إذا لم يتم بث اللقاء كاملاً عبر محطة “Rai News 24” الإيطالية خلال اليومين القادمين، فإنهم سيبثونه على صفحة “رئاسة الجمهورية” على وسائل التواصل الاجتماعي وعلى وما أسموه “الإعلام الوطني”، اليوم الإثنين 09/12/2019 الساعة التاسعة مساء بتوقيت دمشق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق