الشأن السوري

بوتين وأردوغان يتباحثان باتصال هاتفي عدة ملفات من بينها سوريا وإدلب.. والتفاصيل

أجرى الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، مع نظيره التركي، رجب طيب أردوغان، اتصالًا هاتفيًا تباحثا خلاله عدة قضايا من بينها سوريا.

ونقلت وكالة “نوفوستي” الروسية عن المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، قوله إنَّ الجانبان تطرقا خلال الاتصال لقضايا تسوية الأزمة الليبية، وأعربا عن قلقهما إزاء الوضع الحالي بمحيط العاصمة الليبية، طرابلس، كما أكدا على أهمية وقف إطلاق النار العاجل بالبلاد واستئناف محادثات السلام بين الأطراف الليبية المتصارعة، للمساهمة بتطبيع الوضع.

وأشار بيسكوف إلى أنَّ الرئيسين أكدا دعمهما لتنشيط جهود مواجهة التهديد الإرهابي في سوريا بشكل عام، ومحافظة إدلب بشكل خاص، وتناولا في حديثهما آخر التطورات بالشمال السوري.

ولفت بيسكوف إلى أنَّ الاتصال كان بطلب من الجانب التركي، حيث أصدرت رئاسة دائرة الاتصال بالرئاسة التركية بيانًا أوضحت فيه أنَّ الاتصال تناول سبل تعزيز العلاقات الثنائية بكافة المجالات والقطاعات.

ويأتي الاتصال بين الطرفين عقب ساعات من اختتام أعمال الجولة الـ14 من مباحثات أستانا حول الوضع السوري، والتي نتج وفق بيان المجتمعين ملامح لتهدئة وعدم تصعيد بالعمليات العسكرية في منطقة خفض التصعيد بإدلب، وعدم التوسع بـ” المنطقة الآمنة” التي تعمل تركيا على إنشاءها شمال شرقي سوريا بهدف إعادة اللاجئين السوريين إليها.

11122019 20

اقرأ أيضاً :

في ختام جولة أستانا الـ14.. روسيا: “قمة اسطنبول لن تنجح دون مشاركتنا”

صحفي روسي يكشف ما تم الاتفاق عليه بـ”أستانا 14″ بخصوص إدلب

“أستانا 14” يختتم أعماله ببيان.. وهذا أبرز ما جاء فيه

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق