الشأن السوري

في الكويت: شرطية تمارس “المثلية الجنسية” مع سجينة بالسجن المركزي.. والتفاصيل

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل إعلام كويتية، اليوم السبت، بعد أن فتحت إدارة السجن المركزي في الكويت تحقيقًا موسعًا في مشاجرة وقعت داخل سجن النساء، رقم 7.

ونقلت صحيفة “الأنباء” الكويتية عن مصدرٍ أمنّي، قوله: “وصلت معلومات إلى أحد قياديي السجن المركزي بامتلاك نزيلة كويتية متهمة في جريمة قتل لمواد مخدرة، وعلى الفور وجه القيادي المفتشات إلى العنبر الذي تتواجد فيه السجينة المشتبه بها”.

وأضاف: “انتقلت المفتشات إلى العنبر المشتبه بوجود حبوب مخدرة بداخله، فما كان من النزيلة المتهمة في جريمة قتل إلا أن صرخت مستنجدة بنزيلة تُدعى “عبود”، التي بدورها لبت النداء وهبت للدفاع عن صديقتها واعتدت على المفتشات”.

وتابع المصدر الأمني: “قامت “عبود” بعد ذلك بكسر الميكروفون الذي من خلاله تصدر المفتشات التعليمات للنزيلات، وقامت بسحب حبوب كانت بحوزة المتهمة بالقتل”، مضيفاً “لكن المفتشات تمكن من وضع الكلبشات في يد عبود”.

ولفت المصدر إلى أن “النزيلة المتهمة بالقتل، قامت بالاعتداء على المفتشات ردّاً على كلبشة زميلتها عبود، وقالت على مرأى ومسمع من النزيلات والمفتشات مخاطبة إحدى المفتشات: أنت تجين لي في الليل تتحرشين فيني”، منوّهاً بأنها قامت بعد ذلك “بكسر صحن وجرح نفسها وكذلك أتلفت إضاءة العنبر”.

وبحسب المصدر، فأنه وبعد أن جرحت المتهمة بالقتل يدها، قامت صديقتها “عبود” بابتلاع الحبوب، مشيرًا إلى أن تعليمات صدرت بتحليل دم النزيلة للتأكد من تناولها مؤثرات غير طبيعية.

مضيفًا: “ما نعرفه عن المدعى عليها بالتحرّش أنها مفتشة ملتزمة”، مرجحًا أن يكون الإدعاء بهذا الاتهام كيديًا حسب تعبيره.

وبحسب الصحيفة، فأن مصدر أمني آخر أعرب عن استغرابه بعدم تسجيل قضية بالواقعة، ولماذا لم تتم الاستعانة بكاميرات المراقبة خاصة أنها ارتبطت بحيازة مؤثرات عقلية واعتداء بالضرب وإتلاف مال الدولة؟!

 

الكويت.. نهاية “كارثية” لشابين وفتاة مخمورين داخل سيارة بعد سهرة خاصة

بالفيديو|| رجلين مثليي الجنس يتقدمان بالزواج من بعضهما.. وهكذا كانت ردة فعل المارة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق