الشأن العربيسلايد رئيسي

مايا دياب تدعو إلى السلاح معلنة انتهاء “سلمية” الاحتجاجات اللبنانية

دعت المطربة اللبنانية مايا دياب، إلى التخلي عن سلميّة الثورة في لبنان، احتجاجًا منها على تعامل القوى الأمنية العنيف تجاه المحتجين.

ونشرت ميايا دياب عبر صفحتها في تويتر، عدة رسائل قالت فيها، “أرجوكم كلمة ثورة سلمية ما بقى قادرة اسمعها”، وتابعت، “الثورة لازم تكون حقيقية والثورة ليست لطيفة، خلّي لطيفة تكون بس خالتك”.

وفي تغردية أخرى، قالت دياب، “والسؤال وين عصابات تكسير الشباب وإرسالهم على المستشفيات من قبل الجيش؟؟ ولا هول زعران بتخافوا تدعسوهم؟؟ خلصنا بقى استهبال وخلصنا سلمية”.

وتساءلت دياب، حول الفكرة من منع المظاهرات والقمع، وأضافت،”استعمال القوة والضرب والتكسير، قصدي تكسير الناس صارت من صلاحياتكن؟؟ أريد النص القانوني لذلك لأنو ردّاً على نَصكن القانوني صار بدكن إنتوا تكسير”.

وشهدت العاصمة اللبنانية بيروت، مساء أمس السبت، اشتباكات عنيفة بين عناصر من القوى الأمنية، والجيش اللبناني، ومجموعات حزبيّة، مع عشرات المحتجين، الذين حاولوا الدخول لساحة النجمة، القريبة من مقرّ مجلس النواب اللبناني.

اقرأ أيضاً ?

بالفيديو|| قوى الأمن ومجموعات حزبية يعتدون على المحتجين في بيروت

بالفيديو|| عراك بالأيدي بين موظفي الحكومة والمتظاهرين اللبنانين

شاهد بالفيديو|| متظاهرون لبنانيون يقتحمون مكتب محافظ عكار.. ويكشفون ملفات فساد كانت مخفية

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق