الشأن السوري

أردوغان: تركيا لن تحتمل موجة نزوح جديدة.. وسنجتمع مع الروس لبحث موضوع إدلب

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الأحد، إنَّ بلاده لن تحتمل موّجة نزوحٍ جديدة في حال استمرت الهجمات بمحافظة إدلب، لافتاً إلى أن وفداً تركياً سيزور موسكو غداً لمناقشة الوضع.

وجاء كلام الرئيس التركي، في حفل توزيع جوائز وقف نشر العلم، في قصر دولمة بهتشه بمدينة إسطنبول، قال خلاله: “نواصل مباحثاتنا مع روسيا حول الوضع في إدلب”، متابعاً “غداً سيزور وفد تركي موسكو لبحث هذا الموضوع”.

وأضاف أردوغان في ذات الصدد: “تركيا لا تستطيع استيعاب موجة نازحين جديدة في حال تواصلت الهجمات في إدلب”.

وطالب خلال تصريحه الاتحاد الأوروبي، قائلاً: “على الاتحاد الأوروبي أن يبذل جهداً لمنع الهجمات في إدلب بدلاً من أن يحاول إعاقة خطوات تركيا في سوريا”.

مشيراً إلى أن أكثر من 80 ألف شخص في إدلب بدأوا الهجرة باتجاه الحدود السورية التركية، قائلاً: “وهذا وضع لا يمكن لتركيا أن تتحمل عبئه بمفردها”.

اقرأ أيضا: أردوغان: لن نتراجع عن خطواتنا بسوريا.. وليس لدينا النيّة لافتعال المشاكل مع أحد

ويشهد ريف إدلب في الوقت الحالي معارك عنيفة وحملة برية تقوم بها قوات النظام السوري والميليشيات المساندة لها من خاصرة الريف الشرقي، حيث تمكنت هذه القوات تحت غطاء من القصف الجوي والمدفعي والصاروخي العنيف من السيطرة على عشرات القرى والتقدم باتجاه نقطة المراقبة التركية الثامنة في الصرمان.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق