الفيديو

بالتزامن مع موجة النزوح الضخمة.. حكومة الإنقاذ ترفع سعر ربطة الخبز بمناطق سيطرتها (فيديو)


عممت حكومة الإنقاذ” الذراع السياسي لهيئة تحرير الشام، اليوم الإثنين، على الأفران والمخابز العاملة في مناطق سيطرتها برفع سعر ربطة الخبز بمقدار خمسين ليرة سورية على الربطة الواحدة.

وقالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” بريف حلب، هديل محمد، إنَّ أفران مناطق ريف حلب الغربي الواقع تحت سيطرة تحرير الشام وحكومة الإنقاذ بدأت اليوم ببيع ربطة الخبز على السعر الجديد البالغ 300 ليرة سورية، بعد أن كانت تُباع بـ250 ليرة سورية.

وقالت مراسلتنا إنَّ رفع السعر كان بحسب مديرية الأفران التابعة لحكومة الإنقاذ نتيجة ارتفاع سعر صرف العملات الأجنبية مقابل الليرة السورية، حيث سجل الدولار اليوم بالشمال السوري 900 ليرة للشراء، و930 مبيع.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في إدلب، عمر العمر، إنَّ رفع سعر الخبز شمل إدلب وأريافها، ومناطق سيطرة تحرير الشام في كل من ريف حلب الغربي والجنوبي، وريف حماة الغربي.

اقرأ أيضاً: مناطق المعارضة تتعامل مع “ثورة الخبز” وترضخ لـ مطالب المحتجين

وتداول الناشطون مقطعًا مصورًا من قرية ملس شمالي إدلب، يظهر فيه تهافت المدنيين على أحد أفران القرية بهدف تخزين مادة الخبز خوفًا من ارتفاع سعرها مرة أخرى أو انقطاعها.

ويأتي قرار حكومة الإنقاذ تزامنًا مع موجة نزوح ضخمة لأهالي ريف إدلب الشرقي والجنوبي باتجاه مناطق الشمال الأكثر أمنًا، حيث سجلَّ فريق منسقو الاستجابة في آخر إحصائية له نزوح 203709 نسمة من مدن وبلدات ريف إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي الذي يشهد معارك عنيفة بين قوات النظام السوري والميليشيات المساندة وفصائل المعارضة وهيئة تحرير الشام.

اقرأ أيضاً:مشاجرات بين عناصر الميليشيات بحلب.. وأزمة الخبز تلقي بظلالها على المدينة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق