سلايد رئيسي

حكومة الأسد تستعد لطرح باصات على الكهرباء، والموالون “مافي كهرباء بالبلد”!!

أثار المشروع الذي أعدته محافظة ريف دمشق التابعة لحكومة النظام السوري، سخرية الشارع الموالية وغضبه، وذلك بعد أن كشفت الستار عن مشروع نقل جديد يعمل على الكهرباء.

حيث باشرت محافظة ريف دمشق، إعداد دراسة لإقامة أول شركة نقل في سوريا، لتخديم خطوط مدن وبلدات المحافظة، والتي من المقرر أن تضم مئات الباصات التي تعمل على الكهرباء.

ووفقًا لما أوردته وسائل إعلام محليّة موالية، فإنَّ مدير دعم القرار والتخطيط الإقليمي في محافظة دمشق، عبد الرزاق ضميرية، قال إنهم بدأوا بإعداد دراسة لمحطة نقل تبادلية، على اوتستراد (دمشق – حمص)، والمتوقع انجازها خلال عدة أشهر فقط.

اقرأ أيضاً : حكومة الأسد تُغرّم التجار بـ مليون ليرة وسجن لعام على الأقل.. لهذه الأسباب

وأوضح المسؤول أنَّ الباصات ستعمل على الكهرباء (الطاقة البديلة، الطاقة الشمسية)، مشيرًا إلى أنها الأولى من نوعها في سوريا.

وعلّق موالون على الخبر بسخرية واستياء، معتبرين أنه من الأولى تأمين الكهرباء لمنازل المواطنين، بدلاً من إنشاء مشروع نقل كهربائي قد يكلف ملايين الليرات.

يُشار إلى أنَّ الكهرباء في مناطق سيطرة النظام السوري، باتت “منقرضة”؛ حسب تعليقات الشارع السوري، حيث تعمل ساعات التقنين نحو 20 ساعة في اليوم.

اقرأ أيضاً : علماء أمريكيون يكتشفون فوائد “المتة” التي تمنع زيادة الوزن 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق