التقارير المصورة

المنشد السوري أبو عبد الله: “لقبوني بقاشوش الثورة” … إليكم القصة كاملة

المنشد السوري أبو عبدالله .. المعروف بقاشوش الثورة في ريف حماة الشمالي، من أبناء مدينة اللطامنة خرج في بدايات الثورة ضد النظام وذلك لنصرة المتظاهرين في درعا وغيرها ، وألف مئات القصائد والهتافات الثورية ، وتحول لشخص يقود المظاهرات اليومية أمام الآلاف من المدنيين في ريف حماة الشمالي .

وبعد سيطرة قوات النظام على كامل ريف حماة الشمالي، تهجر مع عائلته إلى الشمال السوري ليستقر في مخيمات النزوح قرب الحدود السورية التركية، وبدأ بعدها بالعمل على إعادة المظاهرات والمشاركة في إعدادها وقياداتها بألحانه وصوته ، وبدأ يتجول في كل جمعة إلى مناطق المظاهرات شمال إدلب ويشارك فيها ، ويقول أبو عبدالله القاشوش بأنه مستمر في مظاهراته وألحانه حتى تحقيق كامل الأهداف للثورة السورية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق