الشأن السوري

خاص ||استنفار في مدينة حلب بالتزامن مع اجتماع لكبار قادة النظام السوري وميليشياته

شهد أحد أحياء مدينة حلب، اليوم السبت، استنفاراً أمنياً مكثفاً، من قبل قوات النظام السوري، عقب اجتماع حضره كبار قادات قوات النظام السوري والميليشيات الرديفة لها.

وفي التفاصيل، ذكرت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في المنطقة، هديل محمد، أن قوات النظام السوري أغلقت، جميع الطرقات المؤدية لنادي الضباط في حي الفرقان بوجه السيارات مع حملة تدقيق واسعة على هويات جميع المارة وتفتيشهم بشكل دقيق.

وبحسب المعلومات التي حصلت عليها مراسلتنا في المنطقة، فإن التدقيق الأمني جاء عقب اجتماع كبير ضم قيادات من عناصر النظام السوري ممثلين بالفرقة الرابعة مع قيادات تابعة للميليشيات الإيرانية وقيادات للدفاع الوطني، بحضور عناصر روسية.

وأوضحت مراسلتنا، أن أنباء وردت عن نية النظام السوري بشن حملة عسكرية، تستهدف مناطق سيطرة المعارضة في ريف حلب الجنوبي.

والجدير بالذكر أنّه كان نائب رئيس هيئة الأركان العامة بقوّات النظام السوري، سليم حربا، أعلن في21 ديسمبر/كانون الأول من العام الفائت، أنَّ “أهالي حلب سوف يشهدون انتصارات كبيرة يحققها الجيش السوري بعد أعياد الميلاد ورأس السنة المرتقبة”.

اقرأ أيضًا:النظام السوري عازم على شنِّ معركة نحو ريف حلب، وبهذا الوقت ستبدأ العملية

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق