الشأن السوري

حالة “واتس آب” ناقدة للجولاني تتسبب باعتقال ابن الشرعي العام لأحد فصائل المعارضة.. والتفاصيل!

أقدمت القوى الأمنية التابعة لهيئة تحرير الشام، في الآونة الأخيرة، على اعتقال ابن الشرعي العام لفصيل جيش النصر التابع للجبهة الوطنية للتحرير، على خلفية صورة لزعيم هيئة تحرير الشام، أبو محمد الجولاني، كان الشاب وضعها كـ “حالة” على تطبيق “واتس آب”.

وقال مصدر مطلع لوكالة “ستيب الإخبارية” إنَّ الشاب، عكرمة عبد الرؤوف منصور، هو نازح من قلعة المضيق بريف حماة الغربي، ويقيم ببلدة كفرلوسين بريف إدلب الشمالي.

وأضاف المصدر أنَّ عكرمة هو ابن الشرعي العام لجيش النصر، عبد الرؤوف منصور، وعمه القائد العام لجيش النصر، محمد منصور.

وتابع المصدر أنَّ مخفر هيئة تحرير الشام بقرية سرجبلة شمالي إدلب استدرج الشاب عكرمة، قبل ثلاثة أيام، ليلقي القبض عليه ويسلمه لقائد شرطة هيئة تحرير الشام في بلدة قاح شمالي إدلب، ويبقى بسجن الهيئة في البلدة على الرغم من الوساطات المدنية والعسكرية.

اقرأ أيضًا:حكومة الإنقاذ تروّج أنها وزّعت “زكاة مال” وقيادي يُكذّبها

وحصلت وكالة “ستيب الإخبارية” على نسخة من الصورة التي تسببت باعتقال عكرمة، وهي صورة لعبوة زيت زيتون عليها صورة الجولاني، في إشارة تهكمية على فرض حكومة الإنقاذ “الذراع السياسي لهيئة تحرير الشام” لزكاة إلزامية على مزارعي الزيتون بالمناطق الخاضعة لسيطرة الهيئة في إدلب وأرياف حماة الغربي وحلب الجنوبي والغربي.
6120209

وكانت حكومة الإنقاذ فرضت عدة ضرائب على الأهالي بمناطق سيطرتها والمدنيين المهجرين إلى المنطقة، حيث تنوعت الضرائب والجبايات بين إيجارات الخيام للنازحين، وجباية ضرائب النظافة، وزكاة على الزيتون وزيت الزيتون، ورفع لأسعار بعض المواد الغذائية.

اقرأ أيضًا: مندوبي حكومة الإنقاذ يلاحقون النازحين بهدف جباية إيجارات الخيام ورسوم النظافة!

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق