الشأن السوري

المعارضة و”تحرير الشام” تبدآن عملاً عسكرياً جديداً في إدلب وهذه محاوره..

أطلقت قوات المعارضة بالاشتراك مع “هيئة تحرير الشام”، عملاً عسكرياً جديداً صباح اليوم الأربعاء، على عدّة نقاط لقوات النظام السوريّ والمليشيات التابعة لها في ريف إدلب.

وأفاد مراسل وكالة ستيب الإخبارية، نور الدين محمد، أنّ الهجوم بدأ على مواقع قوات النظام السوري على محاور ريف إدلب الشرقي، وتمكّنت خلاله المعارضة وهيئة تحرير الشام من تدمير دبابة واغتنام دبابتين وعربة بي ام بي وقتل وجرح عدد من قوات النظام السوري.

وتحدث مراسلنا عن استهداف جماعة أنصار التوحيد بصواريخ البركان لمواقع قوات النظام السوري في قريتي “فروان والبرسة” في ريف ادلب الشرقي.

اقرأ أيضاً : قيادي عسكري لـ ستيب|| هذا ما سيسيطر عليه النظام السوري في إدلب وحلب تنفيذًا لاتفاقي (سوتشي- أستانا)

وبحسب مصادر ميدانية ذكرت لوكالة ستيب الإخبارية، أنّ محاور العمل العسكري هي قرى (سمكة،  فروان ، البرسة)، حيث تحاول الفصائل العسكرية المعارضة مع “هيئة تحرير الشام” من استعادة تلك المناطق التي تقدمت إليها قوات النظام السوري مؤخراً، وأوضح المصدر أنّ الفصائل تمكّنت من تحقيق تقدّم سريع إلى عدّة مواقع ستعلن عنها لاحقاً.

من جانبها ردّت قوات النظام السوري بقصف صاروخي استهدف العديد من بلدات وقرى ريف إدلب، بالتزامن مع استمرار الاشتباكات العنيفة على المحاور المذكورة.

اقرأ أيضاً : السفارة الأمريكية بدمشق تترقب انتهاء العنف في إدلب يوم غد.. والسبب

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق