شاهد بالفيديو

بالفيديو|| مجهولون يغتالون مراسلًا لقناة عراقية عقب ساعات من انتقاده إيران!

أقدم مجهولون، مساء اليوم الجمعة، على اغتيال الإعلامي العراقي، أحمد عبد الصمد، مراسل قناة دجلة، في مدينة البصرة، وذلك عقب ساعات قليلة من انتقاده للميلشيات الموالية لإيران.

وأظهر مقطع مصور، تداوله ناشطون عراقيون عبر مواقع التواصل الإجتماعي، عبد الصمد، وهو جثة هامدة، في المقعد الأمامي داخل سيارة، ووجهه ملطخة بالدماء نتيجة استهدافه برصاصة مباشرة في الرأس.

 

 

كما أصيب سائق السيارة وهو مصور يدعى، صفاء غالي، إصابات بليغة أدت لاحقاً إلى وفاته أيضاً، فيما أفادت مصادر أمنية في البصرة، أنه بحسب ما أظهرت كاميرات المراقبة، فإنّ السيارات التي استهدفت الإعلامي، غادرت موقع الحادث باتجاه منزل تابع لكتائب حزب الله في البصرة.

وأرجع الناشطون إغتيال عبد الصمد، بأنّه “للكلمة الحرة ثمنا” فقد نشر عبد الصمد، قبل ساعات من وفاته، مقطعاً مصوراً قال فيه: “من صارت مظاهرات للجانب الإيراني ماحدى اعتقلوه، ومن صارت مظاهرات للسفارة الأمريكية ماصار اعتقالات، ومن صارت مظاهرات تهتف للوطن صار في اعتقالات، من هو الطرف الثالث في العراق؟”.

 

 

والجدير بالذكر أن النسبة الأعلى من ضحايا الحراك العراقي بعد المتظاهرين المدنيين هم الإعلاميين الذين يعملون على توثيق انتهاكات الحكومة العراقية والقوى الأمنية التابعة لها والمليشيات الإيرانية بحق المتظاهرين.

اقرأ أيضًا: بالفيديو|| متظاهرو ساحة الوثبة بالعراق يعدمون مسلحًا أطلق النار عليهم.. وساحة التحرير تستنكر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق