سلايد رئيسي

بعد استيلاء أهالي درعا على حاجز لقوات النظام السوري.. الأخيرة تخضع لشروطهم هذه

قال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في درعا، راجي القاسم، إنَّ مجموعة مسلّحة من أبناء بلدة “ناحتة” شرقي محافظة درعا جنوب سوريا قامت، اليوم السبت، بالتسلل إلى أحد الحواجز العسكرية التابعة لقوات النظام السوري في البلدة، واختطفت عناصره وجردتهم من أسلحتهم.

وفي التفاصيل؛ أوضح مراسلنا نقلاً عن مصادر مطلعة في البلدة، أنّ مسلّحين من أبناء بلدة “ناحتة” والقرى المجاورة بريف درعا، تسلّلوا إلى الحاجز المذكور، وقاموا باختطاف 20 عنصراً من عناصر الحاجز.

وأشار إلى أن مهاجمة الشبان للحاجز واعتقال عناصره، جاء ردّاً على احتجاز أحد الحواجز العسكرية التابعة لقوات النظام السوري لرجلٍ مسن وامرأة إلى جانب عدد من أبناء المنطقة في وقتٍ سابق.

اقرأ أيضاً : اغتيالات جديدة في درعا، وستيب تكشف أسماء المتورطين

وبحسب وسائل إعلام موالية للنظام السوري، فقد تمّ إطلاق سراح عناصر النظام بوساطة الروس، مقابل إطلاق الأخير سراح المعتقلين من أبناء بلدة “ناحتة” لديه.

اقرأ أيضاً : قتلى لقوات النظام السوريّ بهجمات جديدة على نقاط عسكرية بريف درعا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق