الشأن السوريسلايد رئيسي

اعتقال “زنبركجي” قريب بشار الجعفري بأكبر عملية احتيال على السوريين

كشفت وسائل إعلام موالية، أنَّه أُلقي القبض على جامع الأموال، صاحب مؤسسة “شجرتي”، زاهر زنبركجي، مشيرًة إلى أنه قيد التحقيق.

وأكدت صحيفة الوطن، أنه تم العثور على مئات الملايين في بيته، نظرًا لعدم وجود حسابات مصرفية باسمه، لافتة إلى أنه قام بتوزيع الأموال على بعض بيوت ذويه وأصدقائه.

وأضافت أنَّ حكومة النظام السوري تسعى لجمع الأموال واستعادتها من تلك البيوت، بعد اعتقال زنبركجي، قريب بشار الجعفري، مندوب النظام الدائم في الأمم المتحدة.

وجاء الاعتقال، بعدما قامت الجهات الأمنية في النظام السوري، بإغلاق مكتب مؤسسة زاهر زنبركجي، والمعروف باسم (شجرتي) وهو المشروع الذي أسسه المذكور، منذ سنوات في سوريا، ثم تحول فيما بعد إلى خلفية لنشاطه التجاري بجمع الأموال، بعد إغراء المساهمين بفوائد كبيرة.

وبحسب مصادر أطلعت عليها “ستيب الإخبارية” فإنَّ عدد ضحايا زنبركجي من المساهمين بدفع الأموال لشركته بلغ نحو 30 ألفًا، ومنهم من قام بإيداع أموال تزيد على مئة ألف ليرة، ومنهم بالملايين، والتي تم الحصول عليها عبر عدّة طرق، منها قروض، في حين أن البعض أودع مجموع رواتبه لعدة أشهر.

وسرعان ما تهربت وزارة داخلية النظام السوري من الموضوع، بإصدار تعميم جاء فيه، أن: “مركز الأعمال الكوري، يقوم بنشاطات ذات طابع تجاري باستخدام اسم مشروع شجرتي واسم وزارة الإدارة المحلية والبيئة، علماً أن الوزارة ليس لديها أي علم بهذا الموضوع”.

اقرأ أيضاً : عملية احتيال بالمليارات ضحيتها مصابي قوات النظام السوري وفقراء مناطق سيطرته!

والزنبركجي، هو زاهر أحمد نوري زنبركجي، من عائلة دمشقية معروفة، ويمت بصلة قربى مباشرة ببشار الجعفري، مندوب الأسد الدائم لدى الأمم المتحدة، حيث يكون الجعفري ابن خالة أبيه، ودائمًا ما توضع أسماء بشار الجعفري وإخوته، على قائمة أي ورقة نعي تخص آل الزنبركجي، بصفتهم من أقرباء العائلة.

اقرأ أيضاً : النظام السوري يلقي القبض على شخص ينتحل صفة ضابط مرتشي!! (صور)

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق