الشأن السوري

“مسد” ترغب بتفاوض “أكثر إنجازًا” مع النظام السوري

أكد الرئيس المشترك لـ”مجلس سوريا الديمقراطية” (مسد)، رياض درار، أنَّ منظمته ترغب في البدء بمحادثات جديدة، للتفاوض مع حكومة النظام السوري.

وقال درار لشبكة “روداو” الإعلامية، “نحن باتجاه مسار تفاوضي مع النظام وهذا المسار بدأنا به منذ منتصف عام 2018 وتوقف بسبب تعالي النظام وترفعه ورغبته بأن تعود الأمور كما كانت قبل 2011″، مضيفًا، “نريد أن تكون الآن هناك حالة تفاوضية جديدة متقدمة وأكثر إنجازًا”.

وحول اهتمام المسؤولين الأوروبيين بالتعاون مع قيادات شمال شرق سوريا، قال درار، “أما بالنسبة للجولات التي جرت في أوروبا لها أهداف، وخاصة بعد العدوان التركي على مناطقنا في رأس العين وتل أبيض، كانت هناك دعوات كثيرة من الأوروبيين الذين كانوا لا يستقبلوننا إلا في الفنادق أو في المقاهي.

وتابع، أما الآن فنحن نذهب إلى وزارات الخارجية ونلتقي مع وزرائها ونتفاوض حول الكثير من مشاريع الحل وخاصة ما يخص الأسرى الدواعش الموجودين لدينا وطبيعة حل إشكالات عوائل داعش”.

ووصف درار الموقف العربي بأنَّه “موقف متميز إلى جانبنا بمواجهة العدوان التركي”، وتابع، “دعينا إلى القاهرة والتقينا بالسيد وزير خارجية مصر، ونحن الذين طلبنا عودة مؤتمر القاهرة 3 وبناء على ذلك تمت دعوتنا إلى القاهرة، ونحن الآن في اللجنة التحضيرية له وبالتالي نحن من الداعين لهذا المؤتمر، وسنؤسس من خلاله جولة جديدة للعلاقات السياسية بين السوريين يمكن أن تبني تفاهمًا بين المعارضة السورية في كل مكان ونحن من ضمنهم، للوصول إلى مواجهة الاستحقاقات اللاحقة”.

اقرأ أيضًا: “مسد” تتحدى “الأسد” وتفرض شرطاً صعباً عليه مقابل انخراط الأكراد بين صفوف قوّاته

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق