أخبار العالم العربيسلايد رئيسي

الرئيس العراقي يطرح حلولًا لإنهاء الوضع المتأزم في بلاده.. ويستشهد بالوضع السوري

نشرت الرئاسة العراقية، اليوم الأربعاء، بياناً كشفت فيه عن اقتراح الرئيس العراقي، برهم صالح، أثناء اجتماعه بنظيره الأمريكي، دونالد ترامب، اليوم في منتدى دافوس بسويسرا، لعدة نقاط في سبيل إنهاء الوضع المتأزم في البلاد.

وقال البيان “تم خلال الاجتماع تدارس وجود القوات الأجنبية وتخفيضها في البلاد، وأهمية احترام مطالب الشعب العراقي في الحفاظ على السيادة الوطنية وتأمين الأمن والاستقرار في المنطقة”، مؤكداً أنه “إذا استمر الصدام بين جيراننا وحلفائنا وعدم احترام سيادتنا، سيكون من الصعب تحقيق تطلعاتنا”.

كما أكد صالح، على ضرورة “إعادة ثقة العراقيين بالحكومة”، معتبراً أنّ “الانتخابات المبكرة فرصة مناسبة لإنهاء الأزمة”، كما ناشد العراقيين “التعلم من دروس التجربة السورية لأنها مؤلمة جدا”.

اقرأ أيضاً : الرئيس العراقي يلتقي ترامب ويتحدّى ميليشيا هددت بطرده..

وتوعد صالح بمحاسبة “الخارجين عن القانون” الذين قتلوا 600 متظاهر عراقي، كما توجه بالشكر للمرجع الشيعي العراقي، علي السيستاني، على جهوده في “قيادة العراق إلى بر الأمان”.

والجدير ذكره أن مسؤول أمني في كتائب حزب الله فى العراق، هدد أمس الثلاثاء، في تغريدة نشرها على منصة “تويتر”، الرئيس العراقي، برهم صالح قائلاً: “نشدد على ضرورة التزام برهم صالح بعدم اللقاء بالأحمق ترامب، وزمرة القتلة التى ترافقه، بخلاف ذلك سيكون هناك موقف للعراقيين تجاهه، لمخالفته إرادة الشعب، وتجاهل الدماء الزكية التي أراقتها هذه العصابة، وسنقول حينها، لا أهلا ولا سهلا بك، وسيعمل الأحرار من أبنائنا على طرده من بغداد الكرامة والعز”، على حد قوله.

اقرأ أيضاً : متحديةً القصف الأمريكي.. ميليشيا “حزب الله” العراقي تنشئ معسكراً ضخماً على الحدود السورية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق