أخبار العالم

تعرف على مدى منظومة الدفاع الجوي الروسية “S-500” القادرة على حمل رؤوس نووية

نشرت مواقع عسكرية روسية، بالآونة الأخيرة، عن تطوير خبراء روس منظومة “إس – 500″، والتي أصبحت بمدى شاقولي فضائي يبلغ 380 كيلومترًا، بعد اعتمادها على الصواريخ المضادة الجديدة “77Н6-Н” المخصصة لاعتراض الصواريخ في الفضاء.

ونقلت الإذاعة الصينية، عن الخبير العسكري الصيني، شاو جون لينغ، قوله إنّ تلك الصواريخ المضادة الحديثة، تتزود برؤوس نووية محدودة القدرة وتستخدم لاعتراض الصواريخ الباليستية على ارتفاع 165 كيلومترًا، بشكل يتناسب مع ارتفاع المدار المنخفض للأقمار الصناعية.

وأكّد الخبير العسكري في مقال نشره عن الموضوع، أنّه سيكون هناك ثلاث منظومات، ستتولى مهام الدفاع الجوي والدرع الصاروخية لروسيا، وهي “إس – 350” “فيتياز” و”إس – 400″  “تريؤومف” و”إس -500 “بروميتاي”.

وختم الخبير العسكري للإذاعة الصينية حديثه قائلا:” أظن أن منظومات “بروميتاي” ستنشر بعيدا عن الحدود، علمًا أن مداها الأفقي على الأرض يبلغ 3500 كيلومترًا” موضحًا أنّ المنظومات الجديدة “إس – 500” ستغير موازين القوى بين الصواريخ المضادة الروسية والأمريكية، على حد تعبيره.

اقرأ أيضًا: روسيا تستعرض قدرات منظومتي “إس-300″ و”إس-400” خلال تدريبات عسكرية (فيديو)

وكانت منظومة الدفاع الجوي الروسية “إس-400” أشعلت، أواسط العام الفائت، فتيل أزمة بين تركيا والولايات المتحدة الأمريكية، عقب عزم الأولى على امتلاك المنظومة، وامتلاك طائرات “إف-35” الحربية الأمريكية، وهو الأمر الذي اعترضت عليه أمريكا حرصًا منها على عدم كشف مزايا الطائرة للمنظومة الروسية، لتسود حالة من التوتر بين الطرفين استمرت لعدة شهور.

اقرأ أيضًا: تركيا وروسيا يتشاركان مجددًا بصفقة “إس-400”

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق