الشأن السوريسلايد رئيسي

النظام السوري يختبر جهوزية المعارضة على محورين في حلب والطيران لا يفارق الأجواء

دارت اشتباكات عنيفة مساء أمس الجمعة، بين قوات النظام السوري والمليشيات التابعة له مع قوات المعارضة، على محور (منيان و إكثار البذار) بريف حلب الشمالي الغربي وسط قصف عنيف استهدف المنطقة.

وقالت مراسلة وكالة ستيب الإخبارية في حلب، هديل محمد، إنّ قوات النظام السوري حاولت التقدم بإتجاه المحاور المذكورة، ومهدت بقصف مدفعي عنيف طال المنطقة بريف حلب الشمالي الغربي، إلا أنّ قوات المعارضة تمكنت من التصدي لهم، وتدمير مدفع عيار 23 ملم، وإصابة وجرح عدد مقاتليهم.

وأضافت، أنّ الطيران الحربي واصل استهدافه لمنازل المدنيين، حيث استهدف بالصواريخ الفراغية مدينة حريتان بريف حلب الشمالي، وبأربع غارات جوية أطراف بلدة الزربة بالريف الجنوبي.

اقرأ أيضاً : بالفيديو|| أم مفجوعة تجمع أشلاء طفلها الذي قضى بغارة حربية روسية جنوبي حلب

وتحدثت مراسلتنا عن إصابة طفلة نتيجة قصف قوات النظام السوري لمنازل المدنيين في بلدة العيس بريف حلب الجنوبي، إضافةً لأضرار مادية بالممتلكات.

ومن جانبها أعلنت غرفة عمليات “وحرض المؤمنين” عم تمكن مقاتليها من قنص أحد عناصر قوات النظام السوري على جبهة الراشدين غرب حلب، بينما أكدت بدورها “الجبهة الوطنية للتحرير”، مقتل وجرح عدد من ضباط وعناصر قوات النظام السوري إثر استهداف تجمع لهم على محور معمل الكرتون غرب حلب بقذائف المدفعية الثقيلة.

يشار إلى أنّ قوات النظام السوري والمليشيات التابعة لها استقدمت تعزيزات عسكرية ضخمة خلال الشهر الجاري إلى أرياف حلب، بهدف إطلاق عمل عسكري باتجاه مناطق المعارضة هناك.

اقرأ أيضاً : قتلى وجرحى من قوات النظام السوري جنوب حلب.. والغارات الروسية مستمرة

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق