الشأن السوري

الحكم بالإعدام على أردني اغتصب ابنته لـ”7 سنوات” ونقل لها الإيدز

كشفت صحيفة “الغد” الأردنية عن واقعة اغتصاب أب لابنته ذات الـ18 عاماً، ناقلاً لها أمراضاً معدية، حيث ألقي القبض عليه، وحكم بالإعدام.

وبحسب الصحيفة فإنّ الرجل الأردني بدأ يتحرش بابنته منذ كان عمرها 12 عاماً، حيث لم تستطع حينها أخبار أحد خوفاً من ضربها، وضرب والدتها التي كانت تتعرض للتعنيف بشكل مستمر منه.

وأكدت التحقيقات أنّ الأب اغتصب ابنته أكثر من 39 مرّة على مدى 7 سنوات، حيث أصبحت اليوم بعمر 18 عاماً، وقررت إبلاغ السلطات الأردنية، بعد أن تحولت حياتها لجحيم، حسب وصفها.

وأشار التقرير إلى أنّ الفتاة الأردنية أصيبت بمرضي نقص المناعة المكتسب “الأيدز” والتهاب الكبد الوبائي، حيث نقلا لها عن طريق والدها.

وتوصل القضاء الأردني إلى أنه “وعملاً بأحكام المادة (72) من قانون العقوبات الأردني يتم تنفيذ العقوبة الأشد بحق المجرم (م.ش) وهي الإعدام شنقاً حتى الموت”، بحسب تفاصيل قرار المحكمة.

اقرأ أيضاً : أردني يقتلع عين زوجته أمام أطفالها ويسبب لها العمى التام

وذلك بعد تجريمه بارتكاب ثلاث جرائم جنائية وهي “جناية الاغتصاب المقترن بفض البكارة والذي نجم عنه إصابة المجني عليها بمرض نقص المناعة المكتسب (الايدز)، وجناية الاغتصاب مكررة (39 مرة) وجناية هتك العرض”.

وبحسب الصحيفة، فإنّ ضغوطات عشائرية مورست على الفتاة لسحب القضية، خوفاً من العار الذي سيلاحقهم، ونتيجة لذلك تقدمت الفتاة بسحب الادعاء عن والدها قبل تنفيذ حكم الإعدام بحقه.

وبيّنت ذات المصادر أنّ والدة الفتاة مصابة أيضاً بمرض نقص المناعة المكتسب “الإيدز”، حيث نقل لها عن طريق زوجها صاحب السوابق، والذي أصيب بالمرض منذ عام 1990.

إلا أنّ مصدر مقرّب من عائلة الفتاة أكد للصحيفة الأردنية، وفاة الأب، بعد سحب القضية من المحاكم الأردنية، والبتّ بحكم الإعدام بحقّه، ليسدل الستار على القضية التي أثارت الرأي العام في الأردن.

اقرأ أيضاً : شاب أردني يمارس الرذيلة مع فتاة بالشارع، والأردنيين يشعلون تويتر بـ “#لانسر_الأردن” (فيديو)

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق