شاهد بالفيديوسلايد رئيسي

بالفيديو|| عقب الاتفاق مع تحرير الشام.. مقاتلو الزنكي يصلون إلى جبهات ريف حلب الغربي


دخلت أولى الدفعات من مقاتلي أبناء ريف حلب الغربي التابعين لـ”الجيش الوطني” المدعوم تركيًا، والذين كانوا فيما سبق ضمن صفوف حركة نور الدين الزنكي من مناطق تواجدهم بريف حلب الشمالي نحو جبهات ريف حلب الغربي، اليوم الخميس، عقب الاتفاق مع هيئة تحرير الشام، أمس، بالسماح لهم بالمرور.

وبث ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطعًا لدخول رتل من مقاتلي الزنكي إلى مدينة دارة عزة بريف حلب الغربي، عقب دخولهم من معبر الغزاوية الفاصل بين مناطق سيطرة “الجيش الوطني” بريف حلب الشمالي، ومناطق سيطرة تحرير الشام بريف حلب الغربي.

وأوضح المقطع المصور دخول عدد من السيارات، بينها سيارات دفع رباعي مثبت عليها رشاشات ثقيلة، إلى شوارع مدينة دارة عزة، والتي كانت تقريبًا إحدى آخر المناطق التي تهجر منها هؤلاء المقاتلين نتيجة الاقتتال بين الزنكي وتحرير الشام، مطلع العام الفائت.

اقرأ أيضاً : عقب عام على الاقتتال.. اتفاق بين تحرير الشام والزنكي حول جبهات غربي حلب

وبث الإعلامي، محمود طلحة، على حسابه في منصة “تويتر” مقطعًا مصورًا يظهر توجه عشرات المقاتلين نحو الجبهات وخطوط التماس مع قوات النظام السوري بريف حلب الغربي.

وكان قادة من تحرير الشام والزنكي والجبهة الوطنية للتحرير اجتمعوا، يوم أمس، بهدف الاتفاق بين الزنكي وتحرير الشام على السماح لمقاتلي الزنكي بالدخول إلى المنطقة تحت اسم “فيلق المجد” التابع لـ “الجيش الوطني” المدعوم تركيًا، دون إعادة تحرير الشام لمقاتلي الزنكي السلاح الثقيل التي استولت عليه بالاقتتال بين الطرفين، بالإضافة لتشكيل غرفة عمليات مشتركة مهمتها توزيع المقاتلين على الجبهات وتزويدهم بالسلاح الخفيف والثقيل.

اقرأ أيضاً : تركيا تعيد حركة “نور الدين الزنكي” للعمل في الشمال وتطرد قادة الصف الأول

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق