الشأن السوريالتقارير المصورةسلايد رئيسي

بالفيديو|| تقدم جديد و4 كيلومترات تفصل قوات النظام السوري عن سراقب.. والأرتال التركية تنسحب

سيطرت قوات النظام السوري والميليشيات المساندة لها، مساء اليوم الأحد، على قرية جوباس بريف إدلب الشرقي، عقب معارك عنيفة مع فصائل المعارضة السورية وهيئة تحرير الشام.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في إدلب وريفها، عمر العمر، إنَّ محاور القرية شهدت معارك عنيفة وقصفًا متبادلًا مكثفًا انتهى بانسحاب فصائل المعارضة وتحرير الشام من القرية.

ولفت مراسلنا إلى أنَّ قوات النظام عبر التقدم الجديد باتت على بُعد أقل من 4 كيلومترات عن مدينة سراقب من الجهة الجنوبية الشرقية، حيث من الواضح أن قوات النظام السوري تسعى للتقدم نحو المدينة التي يحدها الطريقين الدوليين “إم 5 من جهة الشرق و إم 4 من الغرب”.

وفي السياق، قال مراسلنا إنَّ نحو أربع أرتال للجيش التركي كانت تسعى لإقامة نقطة مراقبة جديدة في قرية جوباس قبيل السيطرة عليها، لتنسحب هذه الأرتال تحت وطأة القصف والمعارك وتتجه من مدينة سراقب إلى الغرب، فيما يبدو أنَّ وجهتها مدينة أريحا ومعمل القرميد بريف إدلب الجنوبي، فيما رصد مراسلنا، حسن المحمد، دخول رتل عسكري جديد من معبر كفرلوسين العسكري شمالي إدلب نحو ريف إدلب الجنوبي أو الشرقي، حيث لوحظ اليوم حركة كثيفة للأرتال التركية التي تدخل المنطقة.

كما أعلنت المراصد العسكرية أنَّ الجيش التركي عمل على تشغيل رادار تشويش على الطيران الحربي التابع للنظام السوري، وهو ما أدى لامتناع طائرة مروحية من إلقاء البراميل المتفجرة على مناطق إدلب، عقب إقلاعها من مطار النيرب قرب حلب المدينة نحو مناطق إدلب، لتعود إلى المطار مرة أخرى.

اقرأ أيضاً : بالبراميل المتفجرة والصواريخ العنقودية.. قوات النظام السوري وطيرانها يرتكبان مجازر جديدة بريف إدلب

وعملت الطائرات الحربية والمروحية التابعة للنظام السوري، خلال ساعات اليوم، على تنفيذ غارات بالصواريخ والبراميل المتفجرة على مناطق شرق وجنوب إدلب، مخلفًة 8 قتلى في مدينة سرمين، وقتيل وجرحى في بنش بريف إدلب الشرقي.

شاهد أيضاً : مسن من إدلب يشتم الرتل التركي أثناء مروره من إدلب قائلاً: “هدول الي ذبحوا السوريين”..

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق