الشأن السوري

الجعفري: “لا يمكن التهدئة في إدلب حالياً، وأمريكا تريد توريط تركيا”

صرّح مبعوث النظام السوري إلى الأمم المتحدة، بشار الجعفري، أمس الأربعاء، أنّ الولايات المتحدة ودول غربية تريد توريط تركيا في سوريا لحسابات تتعلق بروسيا.

وقال “الجعفري” خلال لقاء مع قناة “الميادين” التلفزيونية، إنّ دول غربية تقول إنّ مسار أستانة لم يعد وارداً، وإنّ أميركا تريد القضاء على هذا المسار لا سيما مع تطورات إدلب.

وأكد في الوقت ذاته أنّ الصراع السياسي تحوّل إلى تصعيد عسكري ولا يمكن التهدئة حالياً في إدلب، حيث تشابكت الأمور وتعقدت هناك.

وبين أنّ أمريكا وحلف “الناتو” باتوا يقدمون دعماً صريحاً لتركيا في عملياتها على الأراضي السورية، مشيراً إلى تهديد مباشر من مندوبة الولايات المتحدة الأمريكية في مجلس الأمن بحماية تركيا من خلال الحلف.

وأشار الجعفري إلى أنّ  تزامن جلسة مجلس الأمن الطارئة حول إدلب مع جلسة “صفقة القرن” ليس صدفة إنما للتغطية على الجلسة الخاصة بفلسطين.

تأتي تصريحات “الجعفري” بالتزامن مع لقاءات متسارعة ومتلاحقة بين تركيا وروسيا، في محاولة من الأخيرة تهدئة الوضع العسكري على الأرض في شمال غرب سوريا.

اقرأ أيضًا: الناتو يكشف عن موقفه تجاه التحرك التركي بإدلب.. وقاذفات الصواريخ التركية تصل إدلب (فيديو)

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق