الشأن السوريسلايد رئيسي

الأسد يستقبل وفدًا برلمانيًا إيرانياً ويناقش معهم هذه المحاور

استقبل رأس النظام السوري “بشار الأسد”، اليوم الأحد، وفداً من مجلس الشورى الإيراني برئاسة رئيس البرلمان الإيراني، علي لاريجاني.

وبحسب ما نشرته صفحة رئاسة النظام السوري عبر منصة “الفيس بوك”، فإن رأس النظام السوري، بشار الأسد، أكد خلال اللقاء أن “الدول المعادية للشعب السوري ما زالت تحاول حماية الإرهابيين الذين يتخذون الأهالي رهائن ودروعاً بشرية، وأن الشعب السوري مصمم على تحرير كامل الأراضي السورية”.

وأوضحت الصفحة، أن لاريجاني، شدد على “مواصلة دعم بلاده لسوريا في مساعيها للقضاء على الإرهاب على أراضيها كافة”، ومعرباً عن “ثقته بقدرة الشعب السوري على استكمال تحرير أراضيه كافة واستعادة مكانة سوريا في المنطقة”.

فيما نقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية “إرنا”، عن لاريجاني قوله للصحفيين في مطار مهرآباد، قبيل مغادرته البلاد، “إن زيارته التي يلتقي خلالها كبار المسؤولين السوريين وعلى رأسهم الرئيس بشار الأسد ستشمل محادثات حول القضايا الإقليمية الملحة”، لافتاً إلى أن تطورات الأحداث في سوريا والمنطقة تتطلب مشاورات وثيقة بين الدول ذات العلاقة.

وشدد لاريجاني على أن طهران ودمشق بحاجة إلى “حوار وتشاور” أوثق بشأن القضايا المختلفة في ظل “المؤامرات في المنطقة”.

اقرأ أيضاً : روحاني مخاطباً أردوغان: عليك التقيد بالاتفاقيات المشتركة وسيادة الأسد فوق كل اعتبار

والجدير بالذكر، أن الميليشيات الإيرانية تشارك في معارك النظام السوري في أرياف إدلب وحلب، والتي ساهمت بسقوط ريف حلب الشمالي الغربي بيد قوات النظام السوري مساء اليوم مع تراجعٍ واضح لفصائل المعارضة وهيئة تحرير الشام.

اقرأ أيضاً :  أردوغان لروحاني أشعر بالأسى لفقد الشهيد قاسم سليماني

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق