الشأن السوريسلايد رئيسي

الكرملين الروسي يرد على طلب الرئيس الأمريكي بوقف دعمه للنظام السوري، فماذا قال

أكّد الكرملين على دعمه للنظام السوري، في إطار مكافحة الإرهاب في منطقة خفض التصعيد في إدلب، وذلك ردًا على طلب الرئيس الرئيس الأمريكي من موسكو، وقف دعمها للحكومة السورية ورأسها (بشار الأسد).

وقال المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، اليوم الإثنين، إنَّ “موسكو ستواصل دعمها لعمليات الجيش السوري ضدَّ الإرهابيين، وأسف لتكثيف هؤلاء عملياتهم الإرهابية في منطقة إدلب بسوريا”، على حد قوله.

وتعليقًا على ما قاله الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في محادثته الهاتفية الأخيرة مع الرئيس التركي رجب طيّب أردوغان، وتعبيره عن رغبته في رؤية وقف دعم روسيا لـ “نظام الأسد” في سوريا.

أوضح “بيسكوف” في حوار مع الصحفيين، أنَّ “القوات المسلحة الروسية والمستشارين الروس يواصلون دعم القوات المسلحة في الجمهورية العربية السورية، في الحرب ضد الإرهابيين”.

قائلاً: “وما زلنا نأسف لأن هؤلاء الإرهابيين كثفوا أنشطتهم من إدلب”.

وكان المتحدث باسم البيت الأبيض، جود دير، تعقيبًا على الاتصال الهاتفي بين الرئيس دونالد ترامب ونظيره التركي رجب طيب أردوغان، قد أوضح أنَّ “الرئيس ترامب قال لنظيره التركي، إن الولايات المتحدة ترغب في أن تتوقف روسيا عن دعم الفظائع التي يرتكبها نظام الأسد (الرئيس السوري بشار الأسد) في إدلب”.

اقرأ أيضاً : أردوغان وترامب يبحثان هاتفيًا سبل إنهاء الأزمة الإنسانية في إدلب

يشار إلى أنّ تركيا بدأت تعيد تحسين علاقاتها السياسية مع الولايات المتحدة، بعد توتر علاقتها مع روسيا وإيران، إثر المعارك الميدانية مع قوّات النظام السوري شمال سوريا.

اقرأ أيضاً : “ترامب” يهاتف “أردوغان” من أجل إدلب ويدعو روسيا لوقف “فظائعها”

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق