نشرة الأخبار اليومية

أهم أحداث سوريا والعالم – الثلاثاء 18/02/2020

مفاوضات روسية تركية من أجل إدلب.. محاولة انتحار جماعية بتونس.. قتلى بانفجار بدمشق .. صابر الرباعي يكشف موقفه من قتيل فيلا عجرم.. والمزيد من الأحداث الساخنة جرت اليوم تابعها في هذا التقرير

أخبار سوريا

نشرت قناة روسية على منصة “تلغرام”، اليوم الثلاثاء، صورًا لصواريخ مضادة للطيران عثرت عليها قوات النظام السوري في المناطق التي سيطرت عليها مؤخرًا بريف حلب الغربي.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في حلب وريفها، محمد الإدلبي، إنَّ الصواريخ التي عثرت عليها قوات النظام السوري هي من نوع “إف إن 6/ FN-6” صيني الصنع، والمعروف محليًا باسم “السهم الطائر”.

وأكمل مراسلنا أنَّ الصاروخ نهاري حراري يبلغ مداه ما بين 3.5 كيلو متر إصابة محقة إلى 6 كيلومترات “بحسب الحالة الجوية والرياح”، وهو فعال مع الطيران المروحي والحربي الرشاش وطائرات “ميغ” التي يمتلكها النظام السوري، كونها قديمة للغاية، فيما أثبت الصاروخ فشله بإسقاط طائرات “سوخوي 24” التابعة للنظام السوري، والطيران الروسي الحديث الذي ينطلق من مطار حميميم العسكري.

وأشار مراسلنا إلى أنَّ الصاروخ وصل ليد فصائل المعارضة عبر طريقتين، الأولى: دعم عسكري سري للغاية ومحدود “أقل من 10 صواريخ”، وتسلمتها فصائل المعارضة من غير ذات التوجه الإسلامي كـ “جيش إدلب الحر”.

 

قُتل شخص وأصيب 5 آخرين، الثلاثاء، بانفجار عبوة ناسفة داخل سيارة بمنطقة باب مصلى في العاصمة دمشق.

وقال مراسل وكالة ستيب الإخبارية في دمشق، قيس حمزة، إنَّه سُمع دوي انفجار عنيف عصر اليوم، بالقرب من كراجات العباسين بمنطقة باب مصلى وسط العاصمة دمشق، ناجمة عن تفجير عبوة ناسفة بسيارة، أدت إلى مقتل شخص وإصابة خمسة آخرين، دون معرفة المستهدف حتى اللحظة.

وأشار إلى استنفار أمني كبير من قوات النظام السوري وأفرعه الأمنية في المنطقة، إضافة لوصول سيارات الإسعاف لنقل المصابين من المكان.

وذكر مراسلنا عن مصدر خاص قوله، إنّ السيارة كان يستقلها أحد عناصر قوات النظام، دون التأكد من هويته، وهي من نوع “هيونداي” فضيّة اللون، وتحمل نمرة حلب.

أعلنت الخارجية الروسية، اليوم الثلاثاء، أن روسيا وتركيا أعلنتا التزامهما بالاتفاقات الحالية فيما يتعلق بخفض التوتر في إدلب بسوريا، وفق ما نقلته رويترز.

ومن جهته صرح المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم كالن، قائلاً: “أجرينا مفاوضات مع الروس من أجل حماية المدنيين في إدلب”.

وأضاف في ذات السياق: “لا يمكننا التراجع عن أي بند في اتفاق سوتشي”، مؤكداً “هدفنا الرئيسي في إدلب هو العودة إلى اتفاق سوتشي”.

وتابع كالن: “غير وارد تغيير مواقع نقاط المراقبة التركية في إدلب، ونقوم بكل ما يلزم لتعزيزها وحماية المدنيين هناك”.

أخبار العالم العربي

أبدى الفنان اللبناني، راغب علامة، في لقاءٍ متلفز على شاشة “العربية” موقفه من قضية مقتل الشاب السوري في منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرم، لافتاً إلى أن ردّ فعل زوج عجرم كان طبيعياً.

وأحدث المقطع المصور المقتطع، اليوم الثلاثاء، ضجة كبيرة على منصات التواصل الاجتماعي، حيث تناقله الرواد من منطلق الاستعطاف الذي أظهره راغب علامة تجاه أطفال القتيل، قائلاً: “إننا نعيش في زمن مواقع التواصل الذي يشهد حالة من الفوضى وتشبه جريدة الحائط حيث يمكن لأي شخص أن يكتب ما يريد”.

وأعرب الفنان اللبناني عن تعاطفه مع زوج نانسي عجرم، الدكتور فادي الهاشم، كما أعلن في المقابل تعاطفه مع أطفال القتيل، مشيراً إلى أنهم لا يتحملون وزر الواقعة خصوصاً أنهم سيكبرون ويعلمون أن والدهم قُتل أمام أطفال آخرين.

ومن جهته، علّق الفنان التونسي، صابر الرباعي، على الحادثة التي مر بها زوج الفنانة نانسي عجرم، ومقتل شاب في الفيلا وأكد أنه يدافع عن عائلته.

وأشار في لقاء تلفزيوني، أمس الاثنين، إلى أنه سيدافع مباشرة عن عائلته في حالة الخطر أما القتل فتكون بحسب الحالة التي يعيشها، فإذا وجه أحد الأشخاص المسدس عليه فإنه بشكل تلقائي سيدافع عن نفسه وعن أولاده.

تداولت وسائل إعلامٍ تونسية، اليوم الثلاثاء، مقطع فيديو لتجمع عشرات الشبان التونسيين العاطلين عن العمل أمام بوابة البرلمان التونسي أثناء تواجد عدد من النواب بداخله.

وبحسب تلك الوسائل فإن عدد من أصحاب الشهادات الجامعية العليا من العاطلين عن العمل، هددوا البرلمان بــ”الانتحار الجماعي” إن لم تتم تلبية مطالبهم، وذلك إثر احتجاجهم على تردي أوضاعهم المعيشية والمطالبة بتوفير فرص عمل.

ووضع المحتجون حبالًا في رقابهم مهددين بشنق أنفسهم في باب البرلمان، ودعوا إلى لقاء رئيس البرلمان أو عدد من النواب لإيصاب أصواتهم ومطالبهم.

بالفيديو|| محاولة انتحار جماعية لشبانٍ تونسيين أمام البرلمان

كشفت وسائل إعلام كويتية اليوم الثلاثاء، أنّ عفواً أميرياً طال أقدم سجينين في البلاد، بعدما قضيا مدة 28 عاماً في السجن، إلى جانب 840 شخصاً آخرين.

وبحسب ما نقلت صحيفة “الرأي” الكويتية، عن “حمد الدعيج” المحامي العام في الكويت، فإنّ السجينين صادر بحقهما حكم نهائي بالحبس المؤبد مع الشغل والنفاذ، بعد ثبات تهمة تعاونهما مع القوات العراقية بقيادة “صدام حسين”، والالتحاق بها ضمن ألوية الجيش الشعبي العراقي، بعد أن عُثر على اسميهما ضمن كشوف المتطوعين، من قبل الأمن الكويتي أول أيام تحرير الكويت قبل نحو 30 عاماً.

أطلق عددًا من الناشطين العراقيين، وسمًا على تويتر تحت عنوان “توقفوا عن اصطيادنا” #Stophuntingus، احتجاجًا على استخدام القوى الأمنية بنادق الصيد لمواجهة المحتجين.

وشهدت العاصمة بغداد، مساء الإثنين، اشتباكات لليوم السادس على التوالي بين محتجين والقوى الأمنية، ما أدى إلى إصابة عدد من المحتجين بحالات اختناق، وجروح من بنادق الصيد.

وشارك العديد من النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، صورًا ومقاطع فيديو، لآثار رصاصات الصيد في أجساد المحتجين السلميين.

أخبار العالم

أثار احتفال عروسين بحفل زفافهما داخل مقبرة للأطفال في بريطانيا، أمس الاثنين، وارتدائهما ملابس مرعبة، إلى جانب ارتداء ضيوفهما ملابس سوداء من رؤوسهم وحتى أخمص أقدامهم، جدلاً واسعاً وغضباً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي.

وبحسب ما ذكرته صحيفة “ذا صن” البريطانية، فإن الاستثناء الوحيد من ارتداء الألبسة القاتمة كان لابن العروس، الذي قرر حضور الحفل وهو يرتدي زي ديناصور.

وما إن نشر العروسان صور زفافهما المرعب، عبر موقع التواصل الاجتماعي “الفيس بوك”، حتى انهالت عليهما التعليقات المنتقدة لحفلهما.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق