الشأن السوريسلايد رئيسي

تركيا تفنّد مزاعم روسيا حول هجمات “حميميم” المُسيّرة  وتتساءل “أين الإصابات”..

اشترك الان

أكد المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، أنّ روسيا زودتهم بأرقام وإحصائيات حول تعرض قاعدة حميميم الروسية في سوريا للعديد من الهجمات بطائرات مسيّرة.

وشكك “قالن” بالمزاعم الروسية حول تلك الهجمات، متسائلاً عن وقوع إصابات أو جرحى أو خسائر جرّاء تلك الهجمات، وعن كيفية شنّ روسيا لحملتها الجويّة على إدلب وحلب بالوقت الذي تتعرض فيه قاعدتها للهجمات.

وقال: “إنّ الهجمات التي تتعرض لها مناطق الشمال السوري منذ أشهر لا علاقة لها بقاعدة حميميم، وإنما ذريعة لشنْ العمليات العسكرية هناك”.

اقرأ أيضًا: بيان للرئاسة التركية عقب المباحثات حول إدلب.. وتهديدات بإعادة الخريطة لوضع “سوتشي”

وتحدث “قالن” عن تصريحات وزير الخارجية الروسي، “سيرغي لافروف” حول إدلب وموقف تركيا منها بأنها “لا تمت للواقع على الأرض بصلة لا من قريب ولا من بعيد، واعتبر أنّ “لافروف” زُوِّدَ بمعلومات “خاطئة أو منقوصة”.

وجددت الرئاسة التركية صباح اليوم الأربعاء، حديثها حول وجود تركيا العسكري في سوريا بأنه مبني على اتفاق سوتشي لحماية المدنيين ودفع العملية السياسية.

وأكدت في الوقت ذاته أنّ لا مطامع لتركيا في سوريا، وأنّ نقاطهم العسكرية هناك ستبقى في مكانها وستواصل مهامها في الوقت الحالي.

وكان المتحدث باسم الرئاسة التركية قدّ أكد عدم التوصل لأي اتفاق مع الجانب الروسي خلال المباحثات الجارية لين الجانبين في “موسكو” حول شمال سوريا، وهجمات النظام السوري والمليشيات التابعة لها الأخيرة هناك.

اقرأ أيضًا: مركز المصالحة الروسي: تصريحات الدفاع التركية كاذبة ومن شأنها زعزعة العلاقة بين تركيا وروسيا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى