الشأن السوري

الكرملين الروسي “أنقرة لم تفِ بالتزاماتها.. والمقاتلون في إدلب حصلوا على أسلحة خطيرة”

قال الناطق باسم الكرملين الروسي، دميتري بيسكوف، إنَّ أنقرة لم تفِ بالتزاماتها بما يتعلق باتفاق سوتشي حول إدلب.

واعتبر بيسكوف في تصريح صحفي، اليوم الأحد، أنّ ما وصفهم بالـ “إرهابيين” في إدلب حصلوا على نماذج خطيرة من المعدات العسكرية.

ودعا المتحدث باسم الكرملين، إلى “تجنب الحديث عن سيناريوهات سلبية بخصوص تطور العلاقات الروسية – التركية، بسبب توتر الأوضاع في إدلب، مؤكدًا على أنّ العسكريين الروس والأتراك “على اتصال دائم”.

كما أوضح بيسكوف أنّ الرئيس الروسي، فلاديمر بوتين، يدعم فكرة عقد القمة بشأن الأوضاع في سوريا، تضم تركيا وألمانيا وفرنسا.

وفي الأمس، شدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على أنّ قضية إدلب مهمة بالنسبة إلى تركيا، بقدر أهمية عفرين ومنطقة عملية نبع السلام، موضحًا أنّه عبّر عن ذلك لنظيره الروسي.

اقرأ أيضًا: بالفيديو|| قبيل بدء عملٍ عسكري في إدلب.. النظام السوري وحليفه الروسي يكثّفا قصفهما على المحافظة

وقال أردوغان، السبت، إنّ بلاده وضعت خارطة الطريق التي ستتبعها تركيا لاحقًا في إدلب، والتي شهدت مؤخرًا معارك بين فصائل المعارضة والقوات التركية المنتشرة هناك، وبين قوات النظام السوري والميليشيات المساندة لها.

وسيلتقي الرئيس التركي مع نظيريه الروسي والفرنسي، والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، يوم 5 مارس/ آذار المقبل لمناقشة الوضع بمنطقة إدلب السورية.

والجدير ذكره أنّ المعارك في محافظة إدلب لا تزال مستمرة، وسط استهداف دائم لمناطق فصائل المعارضة، والجيش التركي، من قبل الطيران الحربي الروسي والسوري، مع قذائف مدفعية وصاروخية بغية محاولة تقدم لقوات النظام السوري على مناطق المعارضة، ومقتل وإصابة عدد من الجنود الأتراك خلال الاستهداف.

اقرأ أيضًا: أردوغان يعلن عن قمة رباعية في إسطنبول قريباً ويؤكد أهمية إدلب بالنسبة لتركيا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق