التقارير المصورةالشأن السوري

بالفيديو|| الطيران الروسي يستفز بغاراته النقاط التركية.. وعدسة “ستيب” ترصد توافد الأرتال لإدلب

قال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية”، في إدلب وريفها، عمر العمر، إنَّ عدّة آليات عسكرية تابعة للقوات التركية، دخلت من معبر كفرلوسين الحدودي مع تركيا باتجاه عمق محافظة إدلب.

وبحسب مراسلنا في المنطقة، فإنّ الرتل يتألف من ما يقارب 25 آلية برفقة مقاتلين من” فيلق الشام” المنضوي ضمن الجبهة الوطنية للتحرير، لافتاً إلى أنه من المتوقع أن يتمَّ توزعه باتجاه النقاط التركية في ريف إدلب الجنوبي، بحسب ما نقله عن مراصد عسكرية.

ورصدت عدسة مراسلنا دخول الأرتال التركية من معبر كفرلوسين باتجاه الأراضي السورية والتوجه إلى عمق محافظة إدلب، حيث ظهر في المقطع المصور وقوف الأرتال بأحد شوارع بلدة كفرلوسين بانتظار متابعة المسير والتوزع على نقاط المراقبة القديمة والمنشأة حديثًا بكافة أرياف إدلب.

فيما تداول ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي، في وقتٍ سابق من اليوم، شريطاً مصوراً يظهر لحظة قصف الطيران الحربي الروسي لمحيط نقطة المراقبة التركية في بلدة “إحسم” بجبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي.

وكان مراسلنا، أوضح أن الطيران الروسي استهدف نقطة مراقبة تركية بريف إدلب، ما أدى لوقوع عدد من الجرحى في صفوف الجيش التركي، كانوا ضمن رتل على الطريق الواصل بين مدينة “كفرنبل” وبلدة “البارة” جنوب إدلب، لافتاً إلى أن الطائرات الحربية الروسية قصفت بالصواريخ الفراغية محيط نقطة تمركز القوات التركية في بلدة “إحسم” بريف إدلب الجنوبي.

اقرأ أيضاً : خريطة لتقدم النظام السوري جنوب إدلب والمناطق التي يسعى للسيطرة عليها جنوب الطريق الدولي M4

ومن جهتها، أعلنت فصائل المعارضة السورية عن إيقاع عدد من القتلى والجرحى بصفوف قوات النظام السوري على محور مدايا بعد استهدافهم بصاروخ موجّه، ومن تدمير دبابة لقوات النظام بصاروخٍ مضاد للدروع على محور بلدة مدايا بريف إدلب الجنوبي.

اقرأ أيضاً : محلل تركي يكشف لـ”ستيب” تأثير القمة الرباعية على إدلب.. وإلى أين ستتجه الأمور العسكرية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق