فيديوغرافنشرة الأخبار اليومية

أهم أحداث سوريا والعالم – الثلاثاء 25/02/2020

أهم الأخبار الميدانية والمحلية والسياسية المتعلقة بالشأن السوري 

أخبار سوريا

تستمر قوّات النظام السوري والطيران الروسي، في تصعيدهما على قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي والشرقي، بالتزامن مع محاولة النظام السوري التقدم على المحور الجنوبي، وتمكن فصائل المعارضة من استعادة إحدى القرى بالريف الشرقي.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في إدلب وريفها، نورالدين محمد، إنَّ فصائل المعارضة وهيئة تحرير الشام تمكنوا، اليوم الثلاثاء، من السيطرة على قرية “سان” بريف إدلب الشرقي، والاستيلاء على دبابة وأسلحة وذخائر بعد اشتباكات عنيفة مع قوات النظام السوري.

كما تمكنت فصائل المعارضة، من تدمير سيارة عسكرية محملة بالذخيرة لقوات النظام السوري على محور داديخ، وذلك إثر استهدافها بصاروخٍ موجّه.

وأشار مراسلنا في المنطقة إلى أن عدداً من عناصر قوات النظام السوري، قتلوا وجرح آخرون في محاولة التقدم على محور بسقلا بريف إدلب الجنوبي، لتنتهي المعارك على المحور بسيطرة قوات النظام السوري على بسقلا.

انفجرت عبوة ناسفة، اليوم الثلاثاء، في المنطقة التي تعتبر أحد أكثر مناطق التشديد الأمني بساحة الأمويين وسط العاصمة السورية دمشق الخاضعة لسيطرة النظام السوري.

وأشارت منصات إخبارية محلية موالية للنظام السوري إلى أنَّ الانفجار ناجم عن عبوة ناسفة مزروعة داخل أحد السيارات المركونة عند نفق ساحة الأمويين التي يحيطها مبنى قيادة الأركان العامة لقوات النظام السوري ومبنى الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون الذي يقع خلفه تجمع الفروع الأمنية التابعة للنظام السوري.

وبحسب الأنباء الأخيرة الواردة من المنطقة فإنَّ الانفجار نتج عنه إصابة مدنيين اثنين، فيما سُمع أصوات مكثفة لسيارات الإسعاف التي توجهت إلى مكان الانفجار.

تكملة الخبر

تمكّنت قوات المعارضة المدعومة تركيّاً ليلة أمس الإثنين، من صد عدّة محاولات تقدم لقوات النظام السوريّ والمليشيات التابعة له على محاور بلدة النيرب بريف إدلب.

وقال مراسل وكالة ستيب الإخبارية في إدلب، نور الدين محمد، إنّ مقاتلي قوات المعارضة المدعومة تركيّاً و”هيئة تحرير الشام” تمكّنوا من تدمير 5 دبابات على حاملات لقوات النظام السوري ضمن رتل كان متوجهًا إلى بلدة النيرب إثر استهدافه بالمدفعية وراجمات الصواريخ.

ونقل مراسلنا عن مصدر عسكري قوله، إنّ  أكثر من  15 قتيلاً و37 مصاباً من قوات النظام السوري والمليشيات التابعة لها سقطوا، إضافةً لتدمير رشاش “شيلكا”، خلال محاولتها التقدّم باتجاه بلدة النيرب ليلاً.

بالإضافة إلى تدمير دبابتين لقوات النظام السوري على جبهتي معرة عليا شرق إدلب ومعردبسة بريف إدلب الجنوبي، من خلال استهدافها بالصواريخ.

ولفت مراسلنا إلى أنّ قوات المعارضة بمساندة تركية واصلت هجومها بعد سيطرتها على بلدة النيرب مساء أمس، باتجاه بلدة معارة عليا شمال النيرب، حيث تمكنت من السيطرة عليها صباح اليوم الثلاثاء، بعد اشتباكات عنيفة مع قوات النظام السوري والمليشيات التابعة لها هناك.

 

نشر الإعلامي بقناة السورية التابعة للنظام السوري، شادي حلوة، مقطعاً مصوّراً كذّب خلاله سيطرة قوات المعارضة السورية على بلدات النيرب واقترابها من سراقب وقطع الطريق الدولي “M5”.

وظهر بالفيديو، شادي حلوة، حيث قاد سيارته على الطريق الدولي انطلاقاً من حلب، وحتى وصل إلى مدينة معرة النعمان، حسب تعليقه.

وأكد خلال التصوير أنّ كل ما يشاع من معارك بين قوات المعارضة المدعومة تركيّاً وقوات النظام السوري والمليشيات التابعة لها في محيط الطريق الدولي هو أمر ليس صحيح، مشدداً على أن قوات النظام السوري لا تزال “تؤمّن” كامل الطريق.

أهم الأخبار الميدانية والمحلية والسياسية المتعلقة بالشأن العربي

أخبار عربية

وجهت وكيلة أسرة قتيل فيلا نانسي عجرم، محمد حسن الموسى، المحامية رهاب بيطار، اليوم الثلاثاء، رسالة تحذيرية عبر مقطع مصور نشرته على حسابها الشخصي في منصة “تويتر”، للطرف المقابل في القضية، على خلفية التطورات الجديدة التي طرأت على قضية القتل.

وقالت رهاب في المقطع الذي صورته من أمام قصر العدل: “أنا حابة وصل رسالة لكل إلي عم يتابعونا، وهي أنا لن أسمح لأي إنسان أن يرخص دم إنسان تاني، ولن أسمح باستخدام المال والنفوذ والشهرة لطمس الحقيقة، وإهدار حق أي ضحية عربية”.

فيما أكد عضو فريق الدفاع، رامي هندي، أن التقرير الأول لم يفصح عن وجود خمس رصاصات تم إخراجهم من جسد المغدور، محمد موسى، وتم توثيقهم في التقرير الثاني إضافة للرصاصات التي ذكرن، مع اعتماد تسليمهم للأدلة الجنائية لفحصهم.

أعلنت الحكومة الإيرانية، صباح اليوم الثلاثاء، أنَّ عدد الوفيات جرّاء الإصابة بفيروس “كورونا” المستجد، ارتفع إلى 17 شخصًا، بعد تسجيل 3 حالات وفاة جديدة.

وذكرت وكالة “إرنا” الإيرانية الرسمية، أنَّ مصابين اثنين بفيروس كورونا، في مدينة ساوة شمالي البلاد توفيا، بالإضافة إلى حالة وفاة أخرى في محافظة البرز غربي طهران.

وإلى ذلك، أعلنت السلطات الإيرانية أمس الاثنين، عن 14 حالة وفاة بسبب فيروس “كورونا” بالإضافة إلى تسجيل عشرات الإصابات.

وقال رئيس جامعة العلوم الطبية في مدينة ساوة شمالي إيران، عباس نيكروش، إنَّ شخصين مصيبان بالفيروس، توفيا قبل أيام، مضيفًا أن سبب التأخر في الإعلان عن ذلك هو تأخر نتائج فحص فايروس كورونا.

كما أعلنت وزارة الصحة الكويتية، ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا إلى 8، وذلك بعد تشخيص 3 إصابات جديدة بين المواطنين الخاضعين للحجر الصحي بعد عودتهم من إيران.

تكملة الخبر

عثرت الأجهزة الأمنية في المملكة العربية السعودية، أمس الإثنين، على جثة معتمرة أقدمت على القفز من الدور الثاني من مقر سكنها في مدينة مكة المكرمة.

ووفقًا لما نقلته صحيفة ”سبق“ السعودية المحليّة، فقد تبيّن بعد الكشف أنَّ المعتمرة من الجنسية السودانية، وأقدمت على الانتحار صباح أمس الاثنين، حيث رمت بنفسها من الدور الثاني من مقر سكنها بحي جرول في مكة المكرمة؛ ما أسفر عن وفاتها على الفور.

وعند وصول رجال الأمن إلى موقع الحادث، تبيّن أنَّ المعتمرة قد فارقت الحياة.

ونقل جثمان المعتمرة السودانية إلى ثلاجة الموتى بأحد مشافي مكة المكرمة، فيما فتحت الأجهزة الأمنية السعودية تحقيقًا لكشف ملابسات الحادثة، وأسباب إقدامها على فعلتها.

توفي الرئيس المصري الأسبق، محمد حسني مبارك، اليوم الثلاثاء، عن عمر ناهز الـ94 عامًا، وذلك بحسب ما ذكرت صحف مصرية محلية.

بدوره، نفى “فريد الديب” محامي الرئيس الأسبق “مبارك”، الأنباء المنتشرة بشأن وفاة مبارك، وقال في تصريحات خاصة لـ صحيفة “الوطن”، إنّ الرئيس الأسبق بصحة جيدة.

هذا وذكرت وسائل إعلام مصرية أنَّ محيط مستشفى الجلاء العسكري في العاصمة المصرية القاهرة، يشهد حاليًا الذي يتواجد فيه الرئيس المصري الأسبق “مبارك”، تحركات غريبة.

حيث وصلت شخصيات رفيعة المستوى بسياراتها الخاصة، وسط تواجد نجلا الرئيس الأسبق علاء وجمال مبارك.

تكملة الخبر

أهم الأخبار التي جرت في مختلف أنحاء العالم

أخبار العالم

أعلنت وسائل إعلام إيرانية رسمية، اليوم الثلاثاء، عن إصابة رئيس لجنة مكافحة فيروس كورونا في إيران، بالفيروس نفسه، وهو إيرج حريجي، ونشرت صورًا ومقاطعَ مصورةٍ عنه أثناء مؤتمرٍ متلفزٍ قبل ساعات من إصابته.

حيث ظهر على حريجي، وهو نائب وزير الصحة الإيراني أثناء المؤتمر، علامات التعب والإرهاق، إذ كان يمسح عرقه نتيجة ارتفاع درجة حرارته خلال المؤتمر الصحفي إلى جانب علي ربيعي، المتحدث باسم الحكومة الإيرانية.

 

أعلن الرئيس التركي، رجب طيّب أردوغان، اليوم الثلاثاء، مقتل اثنين من جنوده الأتراك في ليبيا، كما أكّد نيّته لقاء الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في الـ 5 من شهر آذار/ مارس المقبل.

وكشف أنه، “لم يتم الاتفاق بعد بشأن اللقاء الرباعي بمشاركة ميركل وماكرون، لكننا اتفقنا بشأن لقاء مع بوتين في الـ 5 من آذار/ مارس”. مشيرًا إلى أنَّ روسيا وتركيا في حاجة إلى حل مشكلة إدلب السورية بصورة عاجلة.

وأضاف أردوغان: “نحن نبحثها على أعلى مستوى مع بوتين، والزملاء من الاستخبارات الروسية ووزارة الخارجية ونناقش مع بوتين خريطة طريق”.

وتابع قائلاً: “هناك وفد روسي سيأتي غدًا، والأسد يشن هجمات في إدلب، ماذا سنفعل إذا أتى مليون لاجئ إلى حدودنا؟ الحوار مع بوتين مستمر”.

كما أكّد الرئيس التركي مقتل جنديين تركيين اثنين في ليبيا، بعد أن كانت أنقرة أرسلت جنودًا ومقاتلين سوريين لدعم حكومة الوفاق الوطني الليبية.

 

أعلن الكرملين الروسي اليوم الثلاثاء، في بيانٍ له على لسان المتحدث باسمه، دميتري بيسكوف،أنّ بوتين لا يجري اتصالات مطلقاً مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان حول سوريا حالياً.

وقال بيسكوف: “لا توجد الآن اتصالات بين بوتين وأردوغان حول عقد لقاء ثنائي لكن جاري الاتفاق على لقاء في صيغة متعددة الأطراف حول سوريا”.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تحدث صباح اليوم الثلاثاء، عن وفد روسي سيزور تركيا غداً الأربعاء بهدف متابعة النقاشات حول إدلب.

وأكد أردوغان عدم التوصل بعد مع روسيا لاتفاق نهائي حول عقد القمة الرباعية من أجل إدلب مطلع الشهر القادم كما كان مقرر، لكنه لفت إلى إمكانية عقد لقاء مع الرئيس الروسي بدل ذلك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق