الشأن السوريسلايد رئيسي

بطلب من تركيا.. الناتو يعقد اجتماعًا طارئًا بعد مقتل الجنود الأتراك

أعلن حلف الناتو أنّه سيعقد اليوم الجمعة، اجتماعًا طارئًا بناء على طلب تركيا، لمناقشة الوضع في إدلب بعد مقتل عدد من الجنود الأتراك هناك.

وبحسب وكالة الأناضول، فإنّ الاجتماع جاء وفقًا للمادة الرابعة من معاهدة شمال الأطلسي، والتي تنص على إمكانية طلب أي دول عضو في الحلف عندما يتهدد أمنها وسلامتها الإقليمية.

وكان السكرتير الصحفي لحزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، عمر شليك، قال في وقت سابق إنَّ بلاده ستبدأ اليوم مشاورات مع الناتو، فيما يتعلق بالوضع في إدلب السورية، حيث قتل 33 جنديًا تركيا ليلة أمس.

اقرأ أيضاً : الدفاع الروسية تتهرّب من المسؤولية وتُحمّل النظام السوري قصف الجنود الأتراك

وأضاف شليك “الهجوم على تركيا هو هجوم على الناتو، نتوقع أن يتم اتخاذ خطوات معينة لإنشاء منطقة حظر طيران في إدلب.

وفي وقتٍ سابق من اليوم، أدان حلف شمال الأطلسي “الناتو” هجمات النظام السوري المدعومة روسيًا على نقاط المراقبة التركية في مدينة إدلب السورية.

وفي سياق متصل، ادعت وزارة الدفاع الروسية، أن القصف السوري في إدلب كان موجهًا ضد الإرهابيين على حد وصفها، وتبين لاحقًا أن صفوفهم ضمت عسكريين أتراك، مشيرًة إلى أنّ الجانب التركي لم يقدم لموسكو معلومات عن تواجد عسكرييه في بليون بإدلب.

اقرأ أيضاً : بالفيديو || تفاصيل مقتل قرابة 40 جندي تركي بقصف جوي جنوب إدلب.. واجتماع أمني طارئ يديره أردوغان

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق