الشأن السوريسلايد رئيسي

الطيران التركي مستمر بتدمير آليات النظام السوري.. وفصائل المعارضة تحرز تقدمًا واسعًا جنوبي إدلب

استمرت المعارك العنيفة والقصف الجوي من الطيران المسير التركي، اليوم الأحد، في مناطق ريف إدلب الجنوبي والشرقي، وسط إحراز فصائل المعارضة بإسناد من الجيش التركي مزيدًا من التقدم على محاور المحافظة.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية ” في إدلب وريفها، نور الدين المحمد، إنَّ فصائل المعارضة تمكنت من استعادة السيطرة على بلدات سفوهن والفطيرة وحزارين والدار الكبيرة وكفرموس وكوكبة وفليفل بريف إدلب الجنوبي، بعد معارك عنيفة ضد قوات النظام السوري والميليشيات المساندة لها.

وأشار مراسلنا إلى أنَّ هيئة تحرير الشام استهدفت رتلًا لقوات النظام السوري على محور قرية الدار الكبيرة جنوبي إدلب بعربة مفخخة نتج عنها عدد من القتلى والجرحى وتدمير آليات لقوات النظام السوري.

كما استهدف الطيران المسيّر التركي عددًا من الآليات العسكرية وراجمات الصواريخ التابعة لقوات النظام السوري على محاور سراقب ومعردبسة شرقي وجنوب شرقي إدلب، ما أدى لتدمير معظم الآليات.

وأعلنت فصائل المعارضة عن تدمير سيارتين عسكريتين محملتين بالذخيرة لقوات النظام السوري على أطراف مدينة سراقب من الجهة الشمالي، بعد استهدافهم بقذائف المدفعية الثقيلة، بالإضافة لتدمير دبابتين على محاور كفرنبل وحزارين جنوبي إدلب بصواريخ موجهة.

اقرأ أيضاً : الدفاع التركية تُسمّي عمليتها العسكرية ضدَّ النظام السوري في إدلب “درع الربيع”

ولفت مراسلنا إلى سماع أصوات رشاشات الدفاع الجوي وأصوات إطلاق رصاص داخل اللواء 47 جنوبي مدينة حماة، وسط أنباء عن استهداف اللواء ومطار حماة العسكري بهجمات من الطيران التركي المُسيّر.

اقرأ أيضاً : الدفاعات التركية تسقط طائرة حربية للنظام السوري وتصيب أخرى بأجواء إدلب

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى