الشأن السوريسلايد رئيسي

تسجيلات مسربة|| أوامر لميليشيا الدفاع الوطني للانسحاب من الشمال السوري.. والعودة لهذه النقطة

حصلت وكالة “ستيب الإخبارية”، اليوم الأحد، على نسخة من تسجيلات صوتية مسربة تعود لقائد ميليشيا الدفاع الوطني الرديفة لقوات النظام السوري في مدينة السقيلبية غربي حماة، نابل العبدالله، يوجّه خلالها تعليمات جديدة لمقاتلي الميليشيا بإعادة الانتشار والانسحاب من عدّة مناطق.

ويوجّه العبدالله خلال أول تسجيل أوامرًا لعناصره بالانسحاب واحتلال خطوط التماس القديمة في محيط مدينة السقيلبية، بإشارة منه للانسحاب من المناطق التي هي بعد السقيلبية مثل كفرنبودة وقلعة المضيق بريف حماة الغربي.

ويشير العبدالله إلى أنَّ الانسحاب إلى خطوط التماس القديمة هو مؤقت ريثما تستعيد قوات النظام السوري النقاط التي خسرتها في المنطقة، على حد تعبيره.

ويؤكد العبد الله في التسجيل الثاني على ضرورة انسحاب مقاتلي الدفاع الوطني والمخابرات الجوية والفيلق الخامس والمقاتلين المدنيين “الشبيحة” إلى مقر الدفاع الوطني في السقيلبية، والإبقاء على ارتداء اللباس العسكري الكامل وحالة الجاهزية القصوى.

ونوّه العبدالله إلى أنَّ التعليمات هي لحماية مدينة السقيلبية بالتعاون مع الطيران الروسي وقوات النظام السوري، مهددًا من يخالف التعليمات بـ”الحساب العسير”.

وتأتي هذه التسريبات تماشيًا مع تهديدات الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، للنظام السوري بضرورة الانسحاب من المناطق التي دخلتها مؤخرًا وإعادة خريطة السيطرة إلى النقاط المتفق عليها ضمن اتفاقية “سوتشي”.

اقرأ أيضاً : بيان للرئاسة التركية عقب المباحثات حول إدلب.. وتهديدات بإعادة الخريطة لوضع “سوتشي”

وبحال تنفيذ الانسحاب الذي كان من المفترض البدء به بحالة الالتزام، يوم أمس، مع نهاية مهلة أردوغان، فإنَّ فصائل المعارضة ستستعيد السيطرة على كامل ريف حماة الشمالي ومدنه الهامة كاللطامنة وكفرزيتا وصولًا إلى نقطة المراقبة التركية التاسعة في مورك، وكامل ريف إدلب الجنوبي والشرقي، والنقاط التي سيطرت عليها قوات النظام السوري منذ الشهر الخامس من العام الفائت وحتى اليوم.

اقرأ أيضاً : الكرملين: موسكو لم تعد راضية عن اتفاقيات سوتشي.. وتركيا تتخذ أسوأ سيناريو

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى