الشأن السوريسلايد رئيسي

خاص|| لليوم الثاني على التوالي.. الطيران المجهول يستهدف مواقع الحرس الثوري الإيراني شرقي دير الزور

أقدم طيران مجهول الهوية، اليوم الاثنين، على استهداف مواقع الميليشيات الإيرانية بريف مدينة البوكمال الخاضع لسيطرة الميليشيات في ريف دير الزور الشرقي قرب الحدود السورية- العراقية.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” إنَّ الاستهداف كان بغارات صاروخية طالت موقعين تابعين للحرس الثوري الإيراني، حيث طالت الغارة الأولى مقرًا للحرس الثوري في قرية الغبرة بريف البوكمال.

فيما استهدفت الغارة الثانية موقعًا مشابهًا بقرية السيال، حيث أكد مراسلنا أنَّ حجم الخسائر التي طالت الحرس الثوري نتيجة الغارات لم تتضح حتى اللحظة، نتيجة منع الميليشيات الإيرانية والمدعومة إيرانيًا أي شخص من الاقتراب من المنطقة.

وتأتي هذه الغارات عقب يوم واحد من غارات مشابهة استهدفت موقعًا للواء 47 التابع للحرس الثوري الإيراني بقرية الحمدان، وموقعًا آخر للميليشيا ذاتها في قرية السكرية بريف البوكمال.

وعمل اللواء 47، في الآونة الأخيرة، على تغيير مواقع مقراته وسحب أجهزة الخليوي المزودة بكاميرات من كافة عناصره بهدف الحد من تصوير مناطق تواجد الميليشيا، فيما ترجح المعلومات مسؤولية طيران التحالف الدولي عن هذه الغارات، ولكن لا يمكن البت بالأمر كون التحالف لا يعلن عنها بشكل رسمي.

اقرأ أيضاً : لبنان تتواسط لدى تركيا لانسحاب حزب الله وإجلاء قتلاه من إدلب.. وهكذا سيكون المشهد بالمحافظة

ونقلت وكالتنا، يوم أمس، أنباءًا مفادها نية اللاعبين على الساحة السورية تحجيم التواجد الإيراني بسوريا، خلال الفترة المقبلة، وتقليص تواجد الميليشيات التابعة لأيران، وحتى سعي ميليشيا حزب الله اللبنانية للانسحاب من محيط محافظة إدلب، عقب الغارات التركية التي طالت مواقع تواجد قوات النظام السوري وحلفائه، ونتج عنها مقتل 9 مقاتلين من الميليشيا وإصابة العشرات بجروح.

اقرأ أيضاً : خاص || غارات تستهدف مواقع الميليشيات الإيرانية في البوكمال.. والأخيرة تتخذ هذا الإجراء

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى