أخبار العالم العربي

لبناني يغتصب فتاة قاصر ويفضّ بكارتها.. والقضاء اللبناني المغتصب بريء

أثارتْ قضية اغتصابِ طفلٍة لبنانيٍة قاصٍر لم يتجاوز عمرها 13 عامًا، خلال الساعاتِ الماضية، ضجّةً إعلاميًة كبيرًة على مواقع التواصل الاجتماعي اللبناني، فضلًا عن استياٍء كبيٍر من محاولة السلطات اللبنانية تبرئة الجاني الذي زعم بأنّه مارس الجنس مع الطفلة برضاها.

واعتبرَ بعض الناشطين، تهاون السلطات بعقاب الجاني، جريمة فوق الجريمة، حيث قال الناشط الحقوقي اللبناني، جو معلوف، في تغريدٍة نشرها على حسابه الشخصي على منصة “تويتر”: “لن نتهاون في قضايا الأطفال، واتكالنا على القضاء وتحديدًا في هذه القضية القاضي سامر ليشع والقاضية جويل أبو حيدر لمحاسبة المرتكب وإنزال أشد العقوبات”.

وتابع معلوف انتقادهُ لكيفية التعاطي مع الحادثة قائلًا: “غير مقبول انسانيًا وقانونيًا أن يتذرع المجرم أن طفلة عمرها ١٣ سنة مارست الجنس برغبتها! هو اغتصاب لن نسمح بمحاولة التهرب منه”.

اقرأ أيضاً : جريمة وحشية.. شيخ يغتصب طفلة بعمر الـ5 سنوات داخل مرحاض مسجد

كما كتبت الناشطة اللبنانية، عليا عواضة، تغريدة على حسابها الشخصي على منصة “توتير”، معقبًة على الحادثة: “طفلة بعمر ال ١٣ سنة اغتصبها وحش وادّعى أنها نامت معه “بارادتها”، الوحش بيشتغل عند جهات نافذة والطفلة للأسف بحالة صدمة بعد ما تمّ التحقيق معها من دون حضور مندوبة أحداث.. المصيبة انو إشارة القضاء كانت بإحالة القضية وبنت “١٣ سنة” لمكتب الآداب”

والجدير ذكرهُ أنّه وعلى الرغم من محاولة السلطات اللبنانية تبرئة الجاني، إلا أنّ تقرير الطب الشرعي أكّد على وجود أثار اعتداٍء جنسٍي على الضحية، تسببت بفض غشاء بكارتها.

اقرأ أيضاً : بالفيديو|| بريطانيا تكشف النقاب عن مقطع مصور يوثق اغتصاب نجل ضابط لفتاة وقتلها

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق