الشأن السوريسلايد رئيسي

وزيري الدفاع التركي والروسي يتباحثان هاتفيًا ملف إدلب.. والتفاصيل

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الثلاثاء، عن إجراء وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، تباحث هاتفيًا مع نظيره التركي، خلوصي أكار، الوضع في إدلب السورية.

وقالت الوزارة في بيان لها إنَّ شويغو وأكار ناقشا القضايا المتعلقة بتطبيق البروتوكول الملحق بمذكرة إعادة الاستقرار إلى منطقة إدلب لخفض التصعيد، في إشارة إلى الاتفاق الأخير بين تركيا وروسيا، والذي نتج عنه وقف إطلاق النار في إدلب والتجهيز لتسيير دوريات على الطريق الدولي “إم-4” وإقامة منطقة عازلة على نطاق 6 كيلو مترات من شمال وجنوب الطريق، بحيث تكون هذه المنطقة خالية من فصائل المعارضة، بالإضافة للتمسك بمسارات أستانا وجنيف.

وكانت الرئيسين التركي، رجب طيب أردوغان، والروسي، فلاديمير أردوغان، عقدا مع وفود مرافقة لهما اجتماعًا في الخامس من الشهر الحالي في العاصمة الروسية موسكو بهدف “حلحلة” عقدة إدلب بعد التصعيد الأخير الذي شهدته المحافظة.

اقرأ أيضاً : أردوغان يرّد على إهانته ووفده بمباحثات موسكو.. وهذا ما قاله عن مدة وقف إطلاق النار بإدلب

حيث بدأت قوات النظام السوري بقضم المدن والقرى الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة منذ الشهر الخامس من العام الفائت، لتصعد من حملتها مع بداية العام الحالي وتحتل مساحات شاسعة من مناطق ريف إدلب الجنوبي والشرقي وريفي حلب الغربي والجنوبي، وتنتهي الأعمال العسكرية بالمحافظة بهجوم من الطيران المسيّر التركي وفصائل المعارضة المدعومة تركيًا، على خلفية مقتل 33 جندي تركي بغارات للطيران الحربي التابع للنظام السوري على مكان تواجدهم في بلدة بليون بجبل الزاوية جنوبي إدلب.

اقرأ أيضاً : “كل الخيارات مطروحة” واشنطن تهدد النظام السوري وروسيا حول إدلب.. وتستبعد إرسال هذا النوع من القوات

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق