الشأن السوريالفيديوسلايد رئيسي

اشتباكات عنيفة بين الفصائل المدعومة تركيًا وأبناء مدينة إعزاز (فيديو)

تشهدُ مدينة إعزاز شمال محافظة حلب، ظهر اليوم الأربعاء، اشتباكات عنيفة بين “الجيش الوطني” أحد فصائل المعارضة السورية؛ المدعومة تركيًا، وبين مجموعات من أبناء مدينة إعزاز، وذلك بسبب خلاٍف نشب بينهم وبين صاحب محلٍّ لبيع “الجوالات”، مع توارد أنباٍء عن وقوع عدة إصابات من كلا الطرفين.

وفي التفاصيل، قال مراسل “وكالة ستيب الإخبارية” في المنطقة، محمد عرابي: إنّ مدينة إعزاز تعيش هذه اللحظات حالة من الشلل التام المتمثل بقطع للطرقات وإغلاق لكافة الأسواق والمحلات، بسبب اشتباكات عنيفة بين فصائل أصلها من مدينة منغ؛ والتي تعرضت لأحد أصحاب المحلات وأدّت إلى إصابته نتيجة خلاٍف معه، وبين أبناء مدينة أعزاز.

وأكمل مراسلنا، أنّ جميع المدنيين المتواجدين في المنطقة، هربوا إلى منازلهم نتيجة شدة الاشتباكات، كما أنّ الشرطة العسكرية والمدنيّة في المنطقة لم تتدخل حتى اللحظة لمحاولة فض النزاعات.

اقرأ أيضاً : الجبهة الشامية تهاجم مراكز الشرطة بريف حلب.. واجتماع طارئ يتصدره ضباط أتراك لحل المشكلة

فيما ونشرت صفحاتٌ إعلاميةٌ بالمنطقة، مقطعًا مصوّرًا، يظهر كثافة إطلاق النار وحالة الرعب التي تعمّ المنطقة، مع وقف انتشار في أوساط المدنيين.

ويشار إلى أنّ اشتباكات تقع بشكلٍّ دائمٍ، في مناطق سيطرة الجيش الوطني، مع وجود حالة سخطٍ في صفوف المدنيين والعسكريين، بين أهالي منغ، وأهالي إعزاز، بسبب الاقتتال المتكرر كل عاٍم بين الطرفين.

اقرأ أيضاً : عبوة ناسفة تضرب مدينة إعزاز وتوقع ضحايا (فيديو)

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى