الشأن السوريسلايد رئيسي

تمهيدًا لاحتفالات النيروز.. الوحدات الكردية تغلق الأحياء الخاضعة لسيطرتها في حلب

شهدت عدة أحياء خاضعة لسيطرة الوحدات الكردية التابعة لـ”قسد” في حلب المدينة، اليوم الجمعة، استنفارًا أمنيًا مشددًا لعناصرها ضمن الاستعدادات للاحتفال يوم غد السبت بعيد النيروز أو النوروز.

وقالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” بحلب وريفها، هديل المحمد، إنَّ أحياء الشيخ مقصود والهلك وبستان الباشا شهدت تشديدًا أمنيًا على مداخلها من قبل عناصر الوحدات الكردية الذين عملوا على تدقيق هويات المارة وتفتيش السيارات الداخلة والخارجة من وإلى هذه الأحياء.

وأضافت مراسلتنا بأن الوحدات الكردية منعت أي شخص من غير القاطنين بتلك الأحياء من الدخول إليها، علمًا أن هذه الأحياء تقع داخل مدينة حلب، ولكن لا يوجد بها أي عنصر لقوات النظام السوري، وتقتصر السيطرة فيها على الوحدات الكردية.

ويحتفل الأكراد، سنويًا، بعيد النيروز في كافة أماكن تواجدهم حول العالم، حيث يصادف العيد رأس السنة الفارسية، وبداية الربيع، كما تعني نيروز باللغة الكردية “يوم جديد”، حيث يشعل الأكراد ضمن احتفالاتهم شعلة “كاوا الحداد” وهو أحد الرموز التي قادت ثورة الأكراد ضد ملك ظالم يدعى “الضحّاك”، بحسب الروايات الشعبية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق