شاهد بالفيديو

بالفيديو|| كارثة إنسانية.. إيطاليا تلجأ إلى حرق جثث قتلى كورونا والمحارق امتلأت

اشترك الان

يستمر الوضع الصحّي في إيطاليا بالازدياد سوءاً إثر تفشّي فيروس كورونا المستجد في البلاد بشكل كبير، وتسببه بإصابة الآلاف ومقتل المئات هناك.

وبدأت قوات الجيش الإيطالي نقل العديد من توابيت القتلى جراء المرض إلى خارج الأقاليم المنكوبة لحرقها، بالوقت الذي منعت فيه عائلات الضحايا من إلقاء النظرة الأخيرة عليهم قبل حرق جثثهم.

ونقلت وسائل إعلام إيطالية أنّ حافلات عسكرية تابعة للجيش الإيطالي نقلت توابيت ضحايا فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” من مدينة بيرغامو، بإقليم بومبارديا، شمالي البلاد، إلى مدن إيطالية أخرى، في مشهد مأساوي لم تعشه إيطاليا منذ مدة طويلة.

وقالت وكالة الأنباء الإيطالية “أنسا”، إن نحو 70 تابوتاً نقلوا خلال ليلة واحدة من مدينة بيرغامو إلى إقليم آخر، حتى يتسنى حرق الجثث، حيث تعدّ مدينة بيرغامو من المدن المنكوبة في إيطاليا، إذ وصلت فيها الوفيات إلى 90 شخصاً في يوم واحد.

ونقلت صحيفة “repubblica” الإيطالية أنّ الوضع في مقاطعة بيرغامو، مؤسف للغاية مع ارتفاع حالات الوفاة بشكل يومى لضحايا فيروس كورونا، وهو ما لم يعد يقدر على استيعابه مستودع الجثث والمحرقة المخصصة لحرق الجثث فيها.

اقرا أيضاً : بالفيديو|| بالقفز من مبنى عالٍ.. هكذا عالج أحد مصابي كورونا نفسه في إيطاليا

ولفتت الصحيفة إلى أنّه يوجد محرقة واحدة فقط في المدينة وتعمل على مدار 24 ساعة في اليوم لتتمكن من التخلص من جثث ضحايا فيروس كورونا.

يأتى ذلك فى ظل الزيادة الكبيرة لأعداد المتوفين فى هذه لمدينة ومنطقة لومبارديا شمال ايطاليا، حيث سجلت المقاطعة أمس وفاة نحو 380 شخصاً نتيجة الإصابة بفيروس كورونا.

وباتت إيطاليا واحدة من أكثر البلدان تسجيلاً بمعدل الوفيات والأسرع بمعدل تفشّي المرض فيها، الأمر الذي استدعى إلى تدخل الجيش الإيطالي الذي انتشر بالشوارع وبدأ بعمليات حظر تجوال في جميع أنحاء البلاد، إضافة إلى نقل جثث المصابين بالفيروس لحرقها بمقاطعات أقل ضرراً.

اقرا أيضاً : وفيات الكورونا في إيطاليا تتجاوز الصين.. وغوتيريش “إذا لم يبد العالم تضامنًا فإنّ أرواح الملايين في خطر”

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى