الفيديوالشأن السوري

بالفيديو|| مدير صحة إدلب يكشف أرقاماً صادمة حول سوء إمكانياتهم لمواجهة كورونا

  

كشف مدير صحة إدلب الدكتور، منذر خليل، الإمكانيات المتاحة لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد في الشمال السوري، وحول قدرتهم على احتوائه.

وقال خليل، في مقطع مصور نشرته مديرية صحة إدلب عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “الفيسبوك”: حسب إحصائيات الأمم المتحدة فإن عدد السكان في المنطقة الشمالية هو 4 مليون و178 ألف نسمة، وعدد أسرة المشافي هو 3065 سريراً، وبالتالي كل 1363 مواطن لهم سرير واحد”.

وأكد القول إنَّ: “الوضع في محافظة إدلب أسوأ من ذلك، حيث إن كل 1592 مواطن لهم سرير واحد في المشفى، وبالنسبة إلى أسرة العناية المشددة يوجد 201 سرير، ولكن للأسف يوجد 95 منفسة للبالغين فقط بين المنافس الجراحية والداخلية، والعدد المتوفر أقل من الاحتياج، وعندما نتحدث عن الاستجابة للكورونا فإننا نتحدث عن منافس البالغين لأن العدد أقل من الاحتياج”.

وأضاف: “إذا أردنا الحديث عن خطة حقيقية للاستجابة لا بدَّ من التذكير برفع كفاءة القطاع الصحي بشكل عام، من خلال زيادة أسرة العناية المشددة، وما يتضمنه من زيادة القدرة التشغيلية”.

وأشار إلى أن “المديرية تنتظر وصول الكيتات الخاصة بالتحاليل خلال ثلاثة أيام حسب وعود قدمتها منظمة الصحة العالمية للمخبر الوبائي المركزي بمدينة إدلب”، موضحاً أنه لا يوجد حتى اليوم القدرة المخبرية على تأكيد أو نفي الإصابات ولا زالت المديرية تعترض على الأعراض فقط.

وكان وزير الصحة في حكومة النظام السوري، نزار يازجي، أعلن يوم أمس الأحد، في تصريحٍ متلفز عن تسجيل العاصمة السورية دمشق، أولِ إصابٍة بالفيروس المستجد كورونا لشخٍص قادٍم من خارج البلاد، فيما كشف شهودُ عياٍن بوجود إصابات في محافظة اللاذقية.

شاهد أيضاً : الدفاع المدني السوري يبدأ بإجراءات وقائية ضد فايروس الكورونا في الشمال السوري

والجدير بالذكر، أن فرق الدفاع المدني السوري بدأت، أمس الأحد، بحملة وقائية ضد فايروس الكورونا في مخيمات كفرلوسين في ريف إدلب الشمالي، حيث تم فيها إقامة جلسات توعوية وحملة رش للمعقمات في الأماكن العامة والخاصة وخيام النازحين بهدف الوقاية من انتشار الفايروس وتوعية النازحين على ضرورة أخذ التدابير الاحتياطية وتخفيف التجمعات في الأماكن العامة والأسواق.

شاهد أيضاً : من داخل الحجر الصحي.. مدير الدفاع المدني يوجه رسالة إلى السوريين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق