أخبار العالم العربي

بينهم شخص تعمد السعال بوجه المارة.. الشرطة المغربية تعتقل العشرات بسبب الاستهزاء بـ”كورونا”

اعتقلت السلطات المغربية 50 شخصًا في أنحاء البلاد لنشرهم معلومات كاذبة أو مسيئة عن فيروس كورونا الجديد، من بينها إنكار وجوده والسخرية من السلطات في مكافحته.

وقالت الشرطة المغربية، إنّ 6 أشخاص اعتُقلوا في فاس ومدن أخرى لإعلانهم عن حالات وهمية لمصابين بالفيروس، والتشكيك في أعداد المصابين التي أعلنتها الحكومة.

ومن بين المحتجزين لدى السلطات، رجل كان يسير في الشارع مرتديًا كمامة طبية وزيًا يشبه “ثياب العزل” في سوق شعبية في الجديدة جنوب الدار البيضاء، ويزعم أنه أول مصاب بالفيروس في المدينة، وكان يسعل مازحًا في وجه المارة.

كما احتجزت الشرطة القضائية الوطنية، الأسبوع الماضي، شيخًا سلفيًا بارزًا، يدعى عبد الحميد أبو النعيم، وذلك لمعارضته قرار الدولة بإغلاق المساجد في إجراء وقائي ضد الفيروس.

اقرأ أيضاً : بالفيديو|| “كورونا” فعل ما لم يستطع أحد فِعله.. إلغاء بروتوكول تقبيل اليد الملكية في المغرب

وفي اليوم ذاته، قبضت الشرطة على مديرة إقليمية لبنك في مراكش لنشرها رسالة صوتية، انتشرت على نطاق واسع على تطبيق واتساب، زعمت فيها أن مدينتها وُضعت تحت سيطرة الجيش.

ويواجه هؤلاء عدة اتهامات بناء على المخالفات التي ارتكبوها، لكن سيتهمون بشكل رئيسي بنشر معلومات كاذبة، وعصيان السلطات، وقد يواجهون عقوبات تصل إلى السجن 5 أعوام.

وكانت الحكومة المغربية أقرت مشروع قانون يتعلق باستخدام شبكات التواصل الاجتماعي، ويهدف إلى التصدي لنشر معلومات كاذبة على مواقع التواصل.

وارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في المغرب، إلى 170 حالة، والوفيات إلى 5 حالات.

اقرأ أيضاً : بالفيديو || من شرفات المنازل.. دعاء جماعي في المغرب لرفع “البلاء”

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق